بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء أبحاث علمية يقلع مكوك الفضاء ديسكفري في رحلة اخيرة الى المتحف
الارض والفضاء أبحاث علمية يقلع مكوك الفضاء ديسكفري في رحلة اخيرة الى المتحف

يقلع مكوك الفضاء ديسكفري في رحلة اخيرة الى المتحف

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

 

يقلع مكوك الفضاء ديسكفري  في رحلة اخيرة الى المتحف
اقلع مكوك الفضاء ديسكفري يوم الثلاثاء في رحلته الاخيرة وهو مثبت على ظهر طائرة تحمله الى مركز تابع لمتحف سميثسونيان الوطني للجو والفضاء وقد اخرجت الولايات المتحدة اسطول مكوك الفضاء من الخدمة العام الماضي بعد الانتهاء من بناء المحطة الفضائية الدولية بتكلفة مئة مليار دولار امريكي وهو مشروع شاركت فيه خمس عشرة دولة لبدء العمل في جيل جديد من سفن الفضاء بوسعها حمل رواد فضاء الى مسافات ابعد من مدار المحطة والواقع على ارتفاع 384 كيلومترا.

واكمل المكوك ديسكفري الذي يأتي على رأس اسطول مكوك الفضاء الخاص بادارة الطيران والفضاء الامريكية  ناسا  اخر رحلة فضائية له في مارس اذار 2011. وقد عهد به الى متحف سميثسونيان الوطني للجو والفضاء في واشنطن وهو المستودع الامريكي الرسمي لقطع الطيران الاثرية وقالت نيكول ستوت رائدة الفضاء في ناسا وعضو في طاقم رحلة المكوك ديسكفري الاخيرة  انه امر محزن ان نرى ذلك يحدث  لكن كل ما بوسعك رؤيته ولن تستطيع فعل اي شيء سوى التأثر به   هذا املي الان انه كلما نظر اي شخص الى هذه المركبة في اي وقت يتأثر بها وان يشعر بان هذا ما يمكننا ان نفعله عندما نتحدى انفسنا .

وفي تحليقه الاخير لم يطلق المكوك ديسكفري كما هو معتاد من منصة الاطلاق الساحلية ولكنه ثبت على ظهر طائرة بوينج من طراز 747 اقلعت من مدرج الطائرات في مركز كنيدي الفضائي في الفجر ومن المقرر ان تهبط الطائرة الحاملة للمكوك بعد تحليقها حول واشنطن في مطار واشنطن دالاس الدولي بين الساعة العاشرة والحادية عشرة صباحا بالتوقيت الصيفي لشرق الولايات المتحدة وسوف يتم نقل المكوك ديسكفري الذي طار لاول مرة في اغسطس اب 1984 لاحقا الى مركز ستيفن اف اودفار هازي القريب والتابع للمتحف في تشانتيلي في فيرجينيا.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأحد, 26 شباط/فبراير 2012 16:13