بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي أنحاء العالم وقف تسرب مياه عالية الإشعاع في اليابان من محطة فوكوشيما إلى البحر
نظام البيئي أنحاء العالم وقف تسرب مياه عالية الإشعاع في اليابان من محطة فوكوشيما إلى البحر

وقف تسرب مياه عالية الإشعاع في اليابان من محطة فوكوشيما إلى البحر

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها


لقد علمت مصادرنا في موقع بيئة أن شركة «طوكيو الكهرباء» (تيبكو) المشغِّلة لمحطة فوكوشيما داييشي النووية المتضررة قد أعلنت عن أول خبر سار منذ كارثة الزلزال المدمر الذي ضرب شمال شرقي اليابان في 11 آذار (مارس) الماضي، وهو أن فريقها التقني أوقف تسرب مياه عالية الإشعاع الى المحيط من المحطة، لكن عمليات تصريف المياه ذات نسبة الإشعاع الضئيلة تواصلت، ما يزيد خطر تلوث سلسلة الغذاء البحرية.

وبعد أيام من التعب والجهود غير المجدية لسد شق طوله 20 سنتيمترا في جدار حفرة قرب شاطئ المحيط الهادئ، والذي تسربت إليه كمية من الإشعاع من المفاعل رقم 2 سبعة أطنان في الساعة، وجد تقنيو «تيبكو» الحل عبر ضخ زجاج ذائب (سيليكات الصوديوم) في الأرض، وهو محلول كيميائي يتميز بتصلبه لدى الاحتكاك بالمياه.

في خلال ذلك، تواصلت عمليات صب 11500 طن من المياه قليلة الإشعاعات في البحر لليوم الثالث على التوالي ، في وقت يخشى الخبراء تلوث السلسلة الغذائية البحرية بفعل استهلاك الأسماك للعوالق، علما ان مهندسين حكوميين أميركيين أُرسلوا إلى اليابان للمساعدة في مواجهة الأزمة النووية، وقد حذّروا من احتمال حدوث انفجارات داخل بنى الاحتواء في المفاعلات، نتيجة انبعاث الهيدروجين والأوكسجين من مياه البحر التي ضخت في المفاعلات، وأضرار مصدرها قضبانُ الوقود النووي شبْهُ الذائبة وتكدُّسُ الملح لدى وصول مياه جديدة لتبريد قلب المفاعلات.

حددت الحكومة سقفا لمعدلات النشاط الاشعاعي في المنتجات البحرية، بهدف طمأنة السكان، يقارب ذلك المحدد للخضار. لكن الهند أعلنت حظرا تاما على استيراد المواد الغذائية اليابانية لمدة ثلاثة شهور قابلة للتجديد.

وأفادت وكالة أنباء «كيودو» اليابانية، ان طوكيو تخطط لتخصيص أول موازنة مقدارها 3 تريليون ين (35.5 بليون دولار) إضافية لإعادة الإعمار، وذلك بحلول منتصف الشهر الحالي، من دون اللجوء إلى إصدار سندات خزينة.

وأوضحت الوكالة ان أموالا ستوفرها مخصصات هدفت للسماح بالحفاظ على مستوى مساهمة الحكومة في الرواتب بنسبة 50 في المئة، وإلغاء بعض السياسات الرئيسية التي وضعتها الحكومة سابقاً، مثل زيادة المخصصات الشهرية للأطفال، وشق طرق سريعة جديدة.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الخميس, 28 حزيران/يونيو 2012 16:33