بيئة، الموسوعة البيئية

وصف الطبيعة

تقييم المستخدم: / 46
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

على ضفاف حديقتي الغناء وفي صباح اخضر جميل جلست ارقب ساعة شمس الهدى تشرق من بين الجبال وهي تبكي علي نورا براقا يدمع العين ويدمي القلب رياح الشوق الدافئ تمر على اوراق الغراس فتصدر صوتا حنونا كباء الروح على احد الاحبة فاما ان الكون يضحك واما ان الكون يبكي وفي الحالتين ما هو الا انعكاس لنفسي التي ارتاحت عند ذلك الفجر ولقلبي الذي خفق عند ولادة الشمس ولروحي التي شفّت عندما نبع النسيم فرفرفت منه اهداب الشجر.


جلست في قلب ذلك السحر المتاصل وجلست معي جميع المعاني شاخصة واجمة مكبلة لا تنطق ولا تدري ماذا تقول فبماذا تناجي يا ترى وباي لغة تتكلم لقد سكتت فهي لا تدري كلاما ولا تفصح عن مشاعر لقد اخرستها عناقيد العنب بجمال وجنتنيها واسكتتها ضفائر الزهور بروائع خدودها وكبلتها اطباق الورود بعطر اريجها لقد غارت من عناق العشب للعشب ومن قبلات الازهار للازهار ومن صوت تلاثم الورود مع الورود وريقها يتقاطر شهدا مصفى وهي خجولة تخاف من ناظريها.

ياله من مشهد رائع لقد تحولت الطبيعة الى معشوق جميل لا يقدم لعاشقه الا اسباب حبه نظراتها تملؤ العين واناشيدها تتحف الآذان واريجها ياخذ القلب ويسلب العقل فيا لجمال خالقها ويا لحكمة وجودها انها تظهر لنا في كل مشهد وفي كل زاوية وفي كل وقت لتعبر لنا عن سبب وجودها وحكمة خلقها انها تنبثق لنا في كل موقف قائلة : انا لكم فلا تضيعوني اني ملككم فلا تظلموني واني هنا لاريكم خالقكم وجمال ذاته ورقتها وعظمتها وعدلها وجلالها وقوتها فانظروا الى العصفور ياكل رزقا حلالا من عيوني فلا يسرق بيمينه وانظروا الى النحلة تشرب رحيقا صافيا من جفوني فلا تغدر بلدغتها وانظروا الى الشجرة تنبت ثمارها باتقان ورفق لتخرجها من مصنعها كاملة خالية من العيوب فلا تغش ولا تغبن وانظروا الى العندليب فلا يعشق الا زوجته ولا يداعب الا رفيقة عمره وانظروا الى الشمس تاخذ من حنان خالقها وتبثه ضياء دافئا فلا تنتظر من يعطيها ولا تبخل حتى في جوف الليل فتشرق الارض بنور وجه القمر ومن علم القلب ينشر حسه ويعرب عن مشاعره بكل رقة واتزان عندما يجلس على ضفاف الحديقة الغناء في صبيحة يوم اخضر جميل

اني هنا لاقول لكم ان تنظروا الى الخالق الذي اودع هذه الفطرة في قلب كل الكائنات اني هنا لاقول لكم ان الحياة جميلة فلا تقبحوها بما لا ينفعها ولا ينفعكم.

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 00:18