بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي مواضيع متفرقة هيئة البيئة تحث على احترام قانون الحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض
نظام البيئي مواضيع متفرقة هيئة البيئة تحث على احترام قانون الحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض

هيئة البيئة تحث على احترام قانون الحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض

تقييم المستخدم: / 1
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

 


لقد علمت مصادرنا في موقع بيئة ان هيئة البيئة أبوظبي قد حثت المقيمين في الإمارة على احترام القانون الاتحادي الإماراتي المتعلق ببيع واقتناء أي من الأجناس الحيوانية أو النباتية المهددة بالانقراض .


وقالت رزان خليفة المبارك الأمين العام لهيئة البيئة أبوظبي "ان شعب الإمارات يعد من الشعوب المحبة للحيوانات، وهنالك علاقة وثيقة بين بعض الأجناس الحيوانية والنباتية والتراث الطبيعي للدولة، ومن الطبيعي أن نفخر بذلك، ومع ذلك يجب علينا أن نعلم أن هناك قوانين واضحة تحدد الأشخاص المخولين بامتلاك حيوانات برية مهددة بالانقراض وضمن شروط محددة ما يعود بالفائدة على الحيوانات ومالكيها والمجتمع".

وقد سنت دولة الإمارات تشريعات صارمة تنظم استيراد واقتناء الحيوانات والنباتات البرية المهددة بالانقراض، حيث وقعت الدولة في عام 1990 على الاتفاقية العالمية لتنظيم الاتجار بالحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض "سايتس" مع الإشارة إلى أنها اتفاقية دولية يتم التوقيع عليها بصورة طوعية، وبعد ذلك تم تعزيز القوانين الإماراتية الخاصة بحماية الطبيعة من خلال التصديق على القانون الاتحادي رقم 11 لعام 2002 المتعلق بتنظيم ومراقبة التجارة الدولية بالأجناس الحيوانية والنباتية المهددة بالانقراض، حيث تم تكليف وزارة البيئة والمياه بتطبيق هذا القانون .

ويتعامل القانون الاتحادي الإماراتي مع بيع وشراء وحتى إيواء واقتناء الحيوانات أو النباتات المهددة بالانقراض أو الخطرة دون الحصول على الوثائق والتراخيص اللازمة باعتباره فعلاً مخالفاً للقانون وتراوح العقوبات على ذلك بين فرض غرامات مالية باهظة والسجن لمدة ستة أشهر .

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها