بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء مشاهدات الفضاء نجاح أول رحلة لسفينة فضاء
الارض والفضاء مشاهدات الفضاء نجاح أول رحلة لسفينة فضاء

نجاح أول رحلة لسفينة فضاء

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

نجاح أول رحلة لسفينة فضاء

انهت سفينة فضائية خاصة صممت لنقل البضائع ورواد الفضاء رحلتها التجريبية الأولى بنجاح بعد هبوطها فوق مياه المحيط الهادي.
وبدأت السفينة التي تحمل اسم "دارجون" رحلتها من فلوريدا على متن صاروخ الفضاء "فالكون 9" عصر يوم الأربعاء. وانفصلت الكبسولة الفضائية "دراجون" عن الصاروخ بعد عشر دقائق من مشاهدة  إطلاقه ولم تستغرق زمناً طويلاً للوصول إلى مدارها الفضائي على بعد 300 كيلو متر من سطح الأرض. واكملت السفينة عدة دورات في الفضاء قبل أن تهبط فوق مياه المحيط الهادي.
وتملك شركة "سبيس اكس" كاليفورنيا الكبسولة الفضائية والصاروخ "فالكون 9" الذي حملها. ووقعت الشركة الخاصة عقداً مع وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" لإمدادها بأثنتي عشرة سفينة مخصصة لحمل معدات زنتها 20 طناً على الأقل لنقلها إلى محطة الفضاء الدولية، طبقاً لما ورد بموقع "البي بي سي".
وعلى الرغم من نجاح الرحلة التجريبية الأولى من أصل ثلاث رحلات أعدتها "سبيس اكس" لسفينتها الخاصة، إلا أن الشركة لن تسمح للسفينة بالاقتراب من المحطة الدولية قبل الاطمئنان على أنها لن تشكل خطراً.
وحاول مسئولو شركة "سبيس اكس" والوكالة الأمريكية "ناسا" تخفيض سقف التوقعات مع بدء المهمة، وقالوا إن المشاريع الفضائية الجديدة دائماً مايصيبها الفشل في المراحل الأولى قبل أن يتمكن المتخصصون من التعامل مع التكنولوجيا الحديثة.
وأكدت جوين شوتويل رئيس "سبيس اكس" أنها كانت على دراية بالصعوبات التي ستواجه خطط الشركة وأوضحت "التاريخ يقول إننا سنواجه مشاكل في الثلاث مشاهدات التجريبية الأولى ولكن ذلك لن يؤثر على عملنا أو آمالنا".

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2012 16:11