بيئة، الموسوعة البيئية

الحلول و البدائل قسم الطاقة المتجددة نبذة عن الطاقة الجوفية الأرضية
الحلول و البدائل قسم الطاقة المتجددة نبذة عن الطاقة الجوفية الأرضية

نبذة عن الطاقة الجوفية الأرضية

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

وفقاً لدراسات واسعة قام بها العلماء فان مصادر الطاقة التي تمدنا بالقدرة اللازمة لتشغيل تجهيزاتنا تعاني من النقص الحاد ,وهذه الطاقة مقتربة بشكل كبير من النضوب وذلك خلال ال 40 عام المقبلة ,الأمر الذي جعل العلماء في حالة سباق مع الزمن في سبيل الوصول إلى مصادر طاقة بديلة تحل محل الوقود التقليدي في تأمين متطلبات البشرية من الطاقة

 

في أعماق الأرض يكمن مصدر هام للطاقة حيث يتوفر الماء الساخن والبخار التي يتم استخدامهما لأغراض التدفئة ومصدر نظيف وذو كفاءة جيدة لتوليد الكهرباء,يسمى الطاقة الجوفية الأرضية Geothermal energy.

إن كلمة geothermal من أصل يوناني وهي تعني الأرض Geo = Earth = وأما معنى Thermal = heat أي التسخين وبالتالي فإن معناها التسخين أو الحرارة من باطن الأرض,يتم الاستفادة من هذه الطاقة لتلبية الحاجات البشرية من الطاقة المتزايدة يوماً بعد يوم.

ان الأرض تحتوي في باطنها على فرن ذو درجة حرارة هائلة من الممكن أن تصل إلى 4200 درجة مئوية جزء من هذه الحرارة يعود إلى مرحلة تشكل الأرض,والجزء الأخر ناتج عن النشاط الإشعاعي للمواد المشعة في باطن الأرض.

يعود تاريخ إقامة أول محطة لتوليد الطاقة الكهربائية تعمل بتقنية الجيوثرمال إلى عام 1904 حيث استخدم البخار لتوليد الكهرباء,وكان يُنظر لهذا النوع من الطاقة على أنه طاقة المستقبل .

وتم إنشاء أول محطة قدرة في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1922 تعمل على تقنية الجيوثرمال وباستطاعة 250 كيلو واط,واستفيد من هذه الطاقة في إنارة الشوارع والمباني في المنطقة ,ولكن هذه المحطة لم تدم طويلاً بسبب قلة إنتاجيتها في ذلك الوقت مقارنة مع أنواع المحطات الأخرى.

وتم إقامة أول محطة ذات استطاعة جيدة من باطن الأرض باستطاعة 11 ميغا واط خلال فترة الستينات واعتبر ذلك قفزة عملاقة في مجال توليد الكهرباء من باطن الأرض تبشر بمستقبل جيد لمثل هذا النوع من مصادر الطاقة.وبعد إقامة هذه المحطة بدأت المنظمات والقطاعات الحكومية في بعض الدول تتنبه لمثل هذا النوع من الطاقة لتبدأ بذلك سلسلة استثمارات في هذا المجال,فاليوم في الولايات المتحدة لوحدها يوجد أكثر من 60 محطة تعمل بمصدر طاقة الأرض , ويتم توليد أكثر من 7500 ميغا واط من الكهرباء في العالم تولد الولايات المتحدة الأمريكية وحدها 2700 ميغا واط منها .

إن المناطق الواقعة بالقرب من الحزام الناري Ring Fire,حيث يزداد النشاط البركاني,الذي يحيط بالمحيط الهادي,حيث تُعتبر هذه المنطقة من أهم المناطق المرشحة لإقامة محطات تعمل على حرارة باطن الارض حيث تتميز طبقاتها العميقة بدرجات حرارة أعلى بكثير من مناطق اخرى وذلك بسبب اقتراب مادة الماغما من السطح .

تستخدم بعض تطبيقات الطاقة الجوفية حرارة الأرض القريبة من السطح بشكل مباشر,بينما تتطلب تطبيقات أخرى للطاقة الجوفية حفر عدة أميال في العمق من أجل الحصول على الحرارة المطلوبة,والاستخدامات الرئيسسة الثلاث للطاقة الجوفية الأرضية هي:
-الاستخدام المُباشر للحرارة حيث تستفيد من خزانات المياه الساخنة الواقعة بالقرب من سطح الأرض.
-إنشاء محطات قدرة كهربائية:ويتطلب ذلك إنتاج الكهرباء للحصول على مياه ساخنة أو بخار بدرجة حرارة عالية من 150 إلى 400 درجة مئوية ,لذلك يتم إقامة محطات الكهرباء التي تعمل بتقنية الحرارة من باطن الأرض بالقرب من أماكن توافر خزانات الحرارة الجوفية وذلك بعمق 2 إلى 3.5 كم تحت سطح الأرض.
-مضخات الحرارة الأرضية :وتعتمد هذه المضخات على درجة الحرارة المستقرة للصخور أو المياه المتواجدة بالقرب من سطح الأرض وذلك لاستخدامها في تدفئة المباني .

وأحيانا يتم الاستفادة بشكل مباشر من الحرارة الجوفية الأرضية في بعض التطبيقات الصناعية مثل تجفيف الغذاء كتجفيف منتجات الفاكهة والخضار وبسترة الحليب,وله استخدامات ايضا في مناجم الذهب .

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الخميس, 03 أيار/مايو 2012 13:54