بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء مشاهدات الفضاء ناسا مازالت تثق في روسيا رغم الحوادث الفضائية
الارض والفضاء مشاهدات الفضاء ناسا مازالت تثق في روسيا رغم الحوادث الفضائية

ناسا مازالت تثق في روسيا رغم الحوادث الفضائية

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

ناسا مازالت تثق في روسيا رغم الحوادث الفضائية

 

رغم سلسلة حوادث الفضاء الروسية التي تكررت العام الماضي  مازالت الوكالة الفضائية الامريكية  ناسا  تثق في  قدرة الشريك الروسي على ارسال اطقم فضائية وتسيير رحلات شحن الى المحطة الفضائية  هذا ما اكده مايك سوفريديني  مدير برنامج المحطة الفضائية الدولية  في مؤتمر صحفي على الهاتف  الخميس.

وتضمنت احدث الاخطاء الروسية كبسولة فضائية طراز  سويوز كان يجرى تجهيزيها لارسال طاقم جديد الى المحطة المدارية  التي تكلفت 100 مليار دولار في 29 مارس ووقع خطا اثناء اختبار المركبة مما جعلها غير مناسبة للانطلاق قبل منتصف شهر مايو.

وعلق سوفريديني هذا الحادث تحديدا كان سوء حظ كبير لكنه عمل معقد ويمكن ان تحدث مثل هذه الامور بالنسبة لي الامر لا يشير الى مشكلة كبيرة واضاف  لا اعرف سبب الخطا  ربما يكون المنظمون  وربما كان خطا بشريا  انهم يعملون على اكتشاف ذلك  لكن لدي ثقة كبيرة في انهم سيكتشفون سبب هذا ويتداركونه في المستقبل .

ياتي هذا الحادث بعد سلسلة من 5 عمليات اطلاق فاشلة على مدار عام كامل  بدات في ديسمبر 2010  وكانت خسائرها مسبار استكشاف المريخ  فوبوس- جرانت وسفينة شحن كانت متجهة الى المحطة الفضائية  واقمار صناعية للاتصالات.

وتعد روسيا هي الوحيدة الآن التي تملك مركبات قادرة على ارسال رواد الفضاء الى المحطة الفضائية الدولية  التي تتشارك في ملكيتها مع الولايات المتحدة واوروبا واليابان وكندا  وتدفع  ناسا  لروسيا نحو 60 مليون دولار عن كل شخص ينقل على متن احدى مركبات  سويوز .

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2012 15:43