بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي مواضيع متفرقة
نظام البيئي مواضيع متفرقة

تلوث البحار والمحيطات بمخلفات البترول

ولا يقتصر تلوق المياه علي الانهار والبحيرات فقفط بل امتد التلوث إلي مياه البحار والمحطات رغم اتساع رقعتها ، خصوصا حول المناطق الصناعية المقامة علي شواطئ البحار وكذلك حول المدن الكبيرة التي يدخل اليها ويخرج منها مختلف انواع السفن وناقلات البترول ، ولا يتقصر تلوث مياه البحار والمحيطات علي طبقات المياه السطحية فقط بل يمتد الي طبقات المياه العميقة وقد يحصل الي قيعان هذه البحار .

إقرأ المزيد...

  • الزيارات: 1917

تلوث البحر الأبيض المتوسط ببقايا المبيدات

يقع على البحر الأبيض المتوسط 18 دولة تلوث هذا البحر عن طريق 120 مدينة تقع على شواطئه ويرجع تلوث مياه هذا البحر ببقايا المبيدات إلى أن بعض الأنهار تصب محتوياتها به خاصة نهر النيل الذى يصب فيه حاليا 2 . 3 مليار متر مكعب ماء سنويا وهه المياه محتوية على بقايا المبيدات ولقد لاحظ الباحثون أن الأسماك الواردة من هذا البحر تحتوى لحومها أيضا على نسبة من بقايا المبيدات الكورينية خاصة الـ د . د . ت ومشابهاته ونواتج هدمه واللندين وسادس كلوريد البنزين والأندرين وبعض المركبات الفوسفورية .

إقرأ المزيد...

  • الزيارات: 760
الثورة الخضراء

الثورة الخضراء

تقييم المستخدم: / 3
ضعيفجيد 

استخدمت خلال الستينات هذه الانواع الجديدة من الحبوب فى اجزاء أخرى من العالم ، وتأكد فيما بعد أنها اسهمت فى زيادة غله المحاصيل زيادة ملموسه . وفى منتصف الستينات ، ابتكر تعبير الثورة الخضراء للدلاله على مختلف الجهود التي بذلت لزيادة الآنتاج . الزراعى فى الدول الناميه عن طريق استخدام هذه السلالات الجديدة لا سيما سلالات القمح والارز . واتاح التزأوج بين السلالات المختلفه والسلالات المحليه القويه أنتاج سلالات اصطناعيه نسب واعلى عائدا . وامتدت الدراسات وطرق التهجين لتشمل كل الغلال والحبوب والعديد من المحاصيل الغذائيه المختلفه وكذلك الدخأن . ولقد ادخلت السلالات الجديدة من بذور القمح فى الهند فى سنه 1969 ، فتضاعف أنتاج القمح هناك فى 1971 فبلغ 4ر23 مليون طن على نفس المساحه المزرعه وبتطور الدراسات والجهود على المستوى المحلى لتحسين سلالات الحبوب ارتفع أنتاج القمح الى 33 مليون طن عام 1980 . وفى نهايه السبعينات حققت الهند الاكتفاء الذاتى فى القمح بعد أن كأنت الثأنيه بين أكثر دول العالم استيرادا للحبوب فى سنه 1966 .

 

إقرأ المزيد...

  • الزيارات: 1930
أثر المعادن الثقيلة علي نظم المعالجة البيوليوجية

أثر المعادن الثقيلة علي نظم المعالجة البيوليوجية



الأثر الرئيسي للمعادن الثقيلة علي عملية المعالجة البيولوجية لمياة الصرف الصحي هو خفض كفاءة العملية البيولوجية نتيجة زيادة التركيز للمعادن الثقيلة السامة وخاصة في حالة وجودها في الشكل المذاب ولكن تأثير هذه المعادن المذابة يمكن ان يقل مع إستمرار وجودها في النظم البيولوجية حيث يمكن ان تتأقلم مع كل ماهو معوق أو سام وعلي الجانب الآخر فإن التأثير الضار لهذه المعادن السامة قد تزداد خطورته عند حدوث تغير في الرقم الهيدروجيني في حوض المعالجة البيولوجية وذلك في حالة ان يسبب التغير في الرقم الهيدروجيني تغير في تركيز المعادن السامة المذابة وفي الكميات التي تمتز ( Adsorded ) كيميائيا او طبيعيا في الكائنات الدقيقة ذلكأن التغير في الرقم الهيدروجيني من 8 إلي 7 متر يزيد من إذابة المعاد السامة في حالة وجودها كإيدروكسيدات او أكاسيد مذابة او إذا إمتزت علي سطح الأجسام الصلبة .

إقرأ المزيد...

  • الزيارات: 716

المزيد من المقالات...