بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي أحداث بيئية منع تداول عدد من المبيدات الزراعيه في الامارات لخطورتها على البيئة
نظام البيئي أحداث بيئية منع تداول عدد من المبيدات الزراعيه في الامارات لخطورتها على البيئة

منع تداول عدد من المبيدات الزراعيه في الامارات لخطورتها على البيئة

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

منع تداول عدد من المبيدات الزراعيه في الامارات لخطورتها على البيئة

اصدر وزير البيئه والمياه في دوله الامارات العربيه المتحده معالي الدكتور راشد احمد بن فهد  قرار وزاري يمنع جميع الشركات والمؤسسات و الافراد من انتاج او استيراد او تداول او استخدام عدد من انواع المبيدات الزراعيه بسبب خطورتها على البيئه و احتوائها على مواد سامه.

تضمن القرار قائمه مبيدات الآفات الزراعيه المحظوره و مبيدات الآفات الزراعيه المقيده الاستخدام ومبيدات الصحه العامه المحظوره بجانب مبيدات الصحه العامه المقيده والمبيدات البيطريه المحظوره في الدوله .

وحدد القرار انه على الشركات والمؤسسات والاجهزه الحكوميه والخاصه التي لديها اي صنف من اصناف المبيدات التي تم تحديدها اخطار وزاره البيئه والمياه والسلطه المختصه والجهات ذات العلاقه للتخلص منها وذلك خلال ثلاثه اشهر من تاريخ صدور القرار.

ونص القرار على انه لا يسمح باستيراد او تصدير او تداول اي صنف من اصناف المبيدات الا بعد تسجيلها في سجلات الوزاره بعد موافقه لجنه تسجيل المبيدات وبعد الحصول على الترخيص اللازم من السلطه المختصه واستيفاء الشروط والمواصفات والبيانات وفقا لاحكام القانون الاتحادي رقم /41/لسنه 1992 في شان مبيدات الآفات الزراعيه ولوائحه التنفيذيه.

و تضمن القرار  تحديث قوائم المبيدات طبقا لما هو معمول به حديثا في الاتحاد الاوروبي والولايات المتحده الامريكيه حيث تم فصل قوائم المبيدات طبقا لنوعيه استخدامها ودرجه خطورتها وسميتها على الانسان والحيوان ودرجه تاثيرها الضار علي البيئه وتم تقسيمها الى خمس قوائم مختلفه على حسب نوعيه الاستخدام الى قوائم مبيدات الآفات الزراعيه المحظوره والمقيده في الدوله.

شمل القرار قوائم مبيدات الآفات الزراعيه والصحه العامه والبيطريه المحظوره منها مبيدات مسرطنه ذات السميه الحاده العاليه لتاثيرها الضار على عناصر البيئه المختلفه وحفاظا على الصحه العامه للانسان والحيوان والنبات وعلى سلامه المحاصيل والمنتجات الزراعيه والحيوانيه .

و تم حظر تسجيل واستيراد وتداول تلك المبيدات والمسببه لتلوث المياه ونفوق الاحياء المائيه والتي تشكل خطوره كبيره على عناصر البيئه وقد تم حظرها بناء على التقارير والدراسات الفنيه الصادره من المنظمات الدوليه المهتمه بالمبيدات للمحافظه على البيئه من مخاطر المبيدات وآثارها على صحه الانسان.

وقالت ان القرار شمل قوائم المبيدات المقيده الاستخدام كبدائل للمبيدات التي تم حظرها والتي لا يسمح باستخدامها الا بمعرفه الاشخاص الفنين المعتمدين وتحت اشراف الجهات الحكوميه المختصه.

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: السبت, 28 تموز/يوليو 2012 23:32