بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء بعثات فضائية مركبة ناسا الفضائية الجديدة لرحلات ماهولة بالفضاء السحيق
الارض والفضاء بعثات فضائية مركبة ناسا الفضائية الجديدة لرحلات ماهولة بالفضاء السحيق

مركبة ناسا الفضائية الجديدة لرحلات ماهولة بالفضاء السحيق

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

مركبة ناسا الفضائية الجديدة لرحلات ماهولة بالفضاء السحيق

 

أكدت وكالة الفضاء والطيران الأمريكية  ناسا ، عودتها

لاستكشاف الفضاء السحيق برحلة مأهولة من خلال مركبة فضائية جديدة تعمل على تطويرها وستعرف مركبة ناسا الفضائية الجديدة، ويتم بناء مركبة ناسا الفضائية الجديدة من قبل شركة لوكهيد مارتن ، بما يطلق عليه مركبة الطواقم المتعددة الأغراض  Multi-Purpose Crew Vehicleأو MPCV، ويحاكي تصميم كبسولة ناسا الجديدة تصميم مركبة  أوريون لاستطلاع الطواقم ، التي ألغى الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، برنامج تطويرها.

 


واكدت  ناسا  موعد عودتها  لرحلات فضاء مأهولة، التي توقفت منذ برنامج  أبولو  في فترة السبعينيات من القرن الماضي، في عام 2016 وعلى غرار مركبات الفضاء  أبولو ، التي هبطت بـ12 أمريكياً في رحلة فضاء على سطح القمر، من المقرر أن تهبط النسخة الحديثة من ذلك النوع من مركبة ناسا الفضائية الجديدة عند عودتها للأرض فوق المحيط الهادئ.

وأشارت ناسا أن نسخة القرن الحادي والعشرين من مركبات ناسا الفضائية الجديدة لاستكشاف الفضاء ستزود بمزايا إضافية، منها كبر المساحة، كما تُعد أكثر أماناً عند الانطلاق والهبوط، بواقع عشرة أضعاف عن أسطول المكاكيك الحالية التي ستحال إلى المعاش بعد انتهائها من رحلة الفضاء الاخيرة واشار مدير ناسا، شارلس بولدن: نحن ملتزمون باستكشاف الإنسان لما خارج المدار الأرضي المنخفض , ونتطلع إلى تطوير الجيل التالي من الأنظمة التي ستأخذنا هناك.

وتعتبر مركبة ناسا الفضائية الجديدة أولى خطوات ناسا نحو قفزتها المقبلة للفضاء بعد تقاعد أسطولها الحالي وأوضح مسؤولو  ناسا  أن مركبة ناسا الفضائية الجديدة ، وهي قيد الاختبارات حالياً،  تستطيع القيام برحلات إلى القمر، ورحلات في عمق الفضاء كالمريخ.

وترغب  ناسا  في استئناف رحلاتها للفضاء سريعاً لسد فجوة في برنامج رحلات الفضاء المأهولة المتوقف منذ السبيعنيات، كما أن تقاعد أسطول المكاكيك التابع للوكالة الأمريكية، والمقرر في يوليو المقبل، يفرض عليها دفع نفقات نقل رواد فضاء من وإلى محطة الفضاء الدولية، لوكالة الفضاء الروسية.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 23:38