بيئة، الموسوعة البيئية

الحلول و البدائل قسم الطاقة المتجددة مرايا الصحراء تعكس طاقة المستقبل
الحلول و البدائل قسم الطاقة المتجددة مرايا الصحراء تعكس طاقة المستقبل

مرايا الصحراء تعكس طاقة المستقبل

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

مرايا الصحراء تعكس طاقة المستقبل

كانت القبائل القديمة التي سكنت ما يعرف بمنطقة سان برناندينو بولاية كاليفورنيا تطلق عليها اسم وادي يد الرب المعطاءة واليوم يقع في صحراء هذه المنطقة موقع إنشاء ما يأمل المطورون في ان يكون اكبر محطة طاقة شمسية في العالم على هيئة حقل يضم اكثر من 165 الف مرآة  وذلك لتركيز الطاقة الشمسية ستقوم المرايا بعكس اشعة الشمس على ثلاثة ابراج تحتوي على سائل يولد بخارا عند تسخينه لإدارة توربينات توليد الكهرباء وتأمل الشركتان المكلفتان بتنفيذ مشروع اكبر محطة طاقة شمسية في العالم

برايتسورس للطاقة الشمسية الاميركية ومستثمرها مجموعة الستوم الفرنسية للطاقة في استخدام البرج الشمسي المخطط انجازه خلال عام 2013 كإثبات على نجاح تكنولوجيا الابراج في الصحراء وانه يمكن نقل هذه التكنولوجيا الى الشرق الاوسط.

وتتطلع الشركتان إلى تصدير هذه التكنولوجيا الى ابوظبي والتي اجرتا معها محادثات اولية لإنشاء اكبر محطة طاقة شمسية في العالم تبلغ طاقتها نحو 130 ميجاوات حسب روبرت جلايتز نائب رئيس مجموعة الستوم للتسويق.

وقال جلايتز في مركز إدارة الستوم في باريس ما يطمح اليه مشروع  اكبر محطة طاقة شمسية في العالم هو اثبات جدوى هذه التقنية وهو لن يغطي بالطبع كل الامارة اذ ان 130 ميجاوات بالنسبة لامارة ابوظبي تعتبر مشروعا صغيرا ولكنها نقطة بداية.

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: السبت, 25 شباط/فبراير 2012 11:49