بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب طرائف مراهقة هولندية انهت جولة حول العالم في مركب شراعي بمفردها
غرائب طرائف مراهقة هولندية انهت جولة حول العالم في مركب شراعي بمفردها

مراهقة هولندية انهت جولة حول العالم في مركب شراعي بمفردها

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها


لقد علمت مصادرنا الخاصة في موقع بيئة ان المراهقة الهولندية لورا ديكر البالغة من العمر 16 عاما قد انهت السبت في سانا مارتان في جزر الانتيل جولة حول العالم على متن مركب شراعي بمفردها لتصبح بذلك اصغر ملاحة تقوم بهذا الانجاز على ما افادت مراسلة وكالة فرانس برس.

وقد وصلت لورا ديكر التي ابحرت قبل عام يوما بيوم تقريبا في 20 كانون الثاني 2011 من سان مارتان قرابة الساعة 15,00 بالتوقيت المحلي (الساعة 19,00 ت.غ.) الى نادي اليخوت الواقع في لمنطقة الهولندية من الجزيرة.

وخلال مؤتمر صحافي قالت المراهقة  بعد دقائق قليلة على نزولها من المركب لا ادرك جيدا ما يحصل لي وفي بعض الاحيان كنت اتساءل ماذا افعل.

وكان في استقبالها والداها وشقيقتها ومقربون كثر. وقبل ساعة من وصولها ابحروا على متن زورق لالقاء التحية عليها في البحر.

وحوالي 400 شخص قد صفق لها عندما رست بمركبها في نادي اليخوت من بينهم الكثير من السياح الذين يمضون عطلة على الجزيرة الفرنسية الهولندية.

والشابة ارتدت قميصا قطنيا اسود وسروالا قصيرا بلون البيج وقد عانقتها شقيقتها لدقائق طويلة. واتى بعدها دور تلاميذ مدرسة تعليم قيادة المراكب الشراعية في نادي اليخوت لالقاء التحية على الملاحة وتقديم الزهور اليها.

وقالت ديكر الملاحة كانت دائما ممتعة غالبا ما رايت الدلافين. لقد شعرت بسرور كبير وانا سعيدة جدا. اما الايام المقبلة فسامضيها في تنظيف المركب مشيرة الى انها ستعود بعدها الى المدرسة.

وديكر التي كان القضاء الهولندي علق مشروعها لفترة بسبب صغر سنها ستحتفل بعيد ميلادها السابع عشر في 20 ايلول المقبل. وكان عليها ان تنهي مغامرتها قبل 16 ايلول لتحطم الرقم القياسي غير الرسمي الذي سجلته المراحقة الاسترالية جيسيكا واتسون التي انجزت جولة حول العالم من دون توقف او مساعدة في ايار 2010 قبل ثلاثة ايام من بلوغها الـ 17.

والرقم القياسي الجديد الذي سجلته لورا ديكر كاصغر ملاحة تنجز جولة حول العالم على متن مركب شراعي بمفردها لن يعتمد رسميا شانه في ذلك شان الرقم الذي سجلته جيسيكا واتسون اذ ان موسوعة غينيس لا تعترف منذ العام 2009 بالارقام القياسية التي يسجلها قصر معتبرة انها غير مناسبة.

ويعمتد وورلد سايلينغ سبيد ريكورد كاونسيل الهيئة الرسمية لاعتماد الارقام القياسية في مجال الملاحة على مراكب شراعية موقفا مماثلا.

وقد ابحرت المراهقة الهولندية من جبل طارق في 21 آب 2010 بسرية تامة متجهة بمفردها الى جزر الكناري وجزيرتي الراس الاخضر وسان مارتان التي وصلتها في كانون الاول 2010. ومن هذه الجزيرة التي اقامت فيها شهرا كاملا بدات جولتها حول العالم.

وقد مرت في جولتها خصوصا على بنما واستراليا وجنوب افريقيا وهي تقود بمفردها مركبها المجهز بصاريتين والبالغ طوله 11,50 مترا والذي يحمل اسم غوبي.

وكان مشروع المراهقة اثار معركة قضائية طويلة في بلادها. فقد كان من المقرر ان تنطلق ديكر في الاساس في ايلول 2009 الا ان القضاء لهولندي علق ذلك معتبرا ان ضمانات السلامة غير كافية خلال الرحلة ووضع المراهقة تحت مراقبة اجهزة حماية الطفولة. وفي 27 تموز 2010 سمحت المحكمة اخيرا للمراهقة بالابحار معتبرة ان القرار يجب ان يعود لوالديها.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأربعاء, 16 أيار/مايو 2012 11:53