بيئة، الموسوعة البيئية

مخاطر التلوث البيئي

تقييم المستخدم: / 36
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

مخاطر التلوث البيئي

هنالك العديد من مخاطر التلوث البيئي التي تشكل ضرر و خطر كبير على حياة الإنسان و الكائنات عموما ، و إن هذا الموضوع معقد و متشابك يتطلب من الإنسان كل العناية و الاهتمام ،  وقد تعددت مخاطر التلوث البيئي و ازدادت أنواع التلوث على مر العصور ، فهناك تلوث الهواء وتلوث الماء وتلوث التربة والتلوث الضوضائي ، وهناك العديد من انواع التلوث مثل التلوث النفطي والنووي .


و لقد أجزم مجمل الباحثين و العلماء على ان اكبر مخرب وملوث للبيئة هو الإنسان ، و ذلك يعود للتناقض الموجود عند الإنسان فهو قد ينظف بيته يوميا و امام بيته كل يومين  ولكنه ينسى دائما امر ضروري للغاية و هو الشارع الذي قد يمر به كل يوم ، و هذا الأمر من بعض الاشكال البسيطة التي تؤدي الى التلوث البيئي.

و يكمن الضرر الأكبر في المشاريع الصناعية التي ترمي بنفاياتها في البحيرات والانهار ويؤدي ذلك الى تلوث البيئة ، حيث يتلوث الهواء والماء والتربة وتعجز بعض الاراضي الزراعية عن الانتاج .

اما الضوضاء فهي أحد مخاطر التلوث البيئي المستحدثة من عناصر التلوث وهو لا ينتشر في كل مكان ، بل يتركز بصفة خاصة في المناطق الصناعية حيث تزداد مصادر الضجيج لا توقف من الاف السيارات و وسائل النقل و معدات البناء و ورش البناء و النجارة و السباكة التي تتشابك اصواتها لتشكل خليط من الاصوات المزعجة الصادرة عن اجهزة المذياع والتلفاز والات التسجيل في الاماكن التجارية والمنازل والمقاهي.

قد نعتبر هذه الحالات سطحية و قد لا نعيرها الاهتمام ، و لكن اثبتت دراسات نفسية وطبية ان امراض السرطان و تلوث البيئة دور كبير و تعد من مخاطر التلوث البيئي  ، حتى الشعور بالملل والكسل يعتبر من مخاطر التلوث البيئي الصحية .

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأربعاء, 29 شباط/فبراير 2012 11:47