بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء بعثات فضائية محمد فارس رائد الفضاء السوري الاول
الارض والفضاء بعثات فضائية محمد فارس رائد الفضاء السوري الاول

محمد فارس رائد الفضاء السوري الاول

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

محمد فارس رائد الفضاء السوري الاول

 

محمد فارس هو اول رائد فضاء سوري وثاني رائد فضاء عربي وولد محمد احمد فارس في حلب في حي شعبي في26-5-1951 وكان السادس من بين اخوته السبعة وقد اتم دراسته كلها في حلب ودخل الكلية الجوية بعد حصوله على الثانوية العامة وتخرج بمرتبة ملازم طيار وعمل بعدها في سلاح الجو السوري كطيار مقاتل لطائرة ميغ حتى عام 1985.

حيث تم الاتفاق مع الاتحاد السوفييتي انذاك بارسال مندوب عن سورية كرائد فضاء الى الفضاء الخارجي كاول رائد فضاء سوري لاجراء مجموعة من التجارب العلمية في البداية تم اختيار اكثر من 50 طيار ثم تم اخضاعهم لتدريبات و اختبارات فاختير منهم 10 في سوريا  جاء وفدٌ روسي بعدها و قاموا باختبار العشرة و اختاروا منهم اربعة حيث توجهوا الى موسكو و اختير بعد 15 يوم اثنان منهم فقط وهما محمد فارس و زميله منير حبيب فالتحقا بدورة في مدينة النجوم بالقرب من موسكو لمدة سنة

فتم بعدها تحديد محمد فارس كرائد اساسي و زميله منير حبيب كاحتياطي تحسبا لاي طارئ و في نهاية السنة الثانية تم الاطلاق في تاريخ 22 تموز من العام 1987م وكانت رحلة فضائية علمية مشتركة بين سوريا والاتحاد السوفيتى بواسطة المركبة الفضائية التي توجهت نحو محطة الفضاء الروسية مير وكان على متنها رائد الفضاء السورى محمد فارس واثنان من رواد الفضاء الروس .


وتم الالتحام بها بعد يومين من الانطلاق واستمرت الرحلة في الفضاء لمدة 7 ايام و23 ساعة و4 دقائق وقد انجز رائد الفضاء السورى محمد فارس خلال الرحلة 13 تجربة علمية سورية تمت في الفضاء وهو على متن المركبة الفضائية وقام بعدة ابحاث في مجالات صناعية وجيولوجية وكيميائية والرصد الفضائي والاستشعار عن بعد  ومن هذه التجارب تجربة حركة الدم في جسم الانسان ومدى تاثرها في الاجواء المحيطة في الفضاء  وتجربة مراقبة القلب بواسطة جهاز خاص لرصد وقياس التغيرات وتجربة مدى تاثير الفضاء على رواد الفضاء اثناء تحليقهم  وتجربة خلط معدن الجاليوم ومعدن الانتموان  وتجربة خلط معدن الالمنيوم بمعدن الحديد وتجربة الموصلات الالكترونية التي تدخل في مجال الصناعات الالكترونية وتجربة دراسة الطبقات الجيولوجية للارض في سوريا من ارتفاع 300 كم  وتجربة دراسة الاحواض المائية في سوريا من الفضاء الخارجي وتجربة دراسة انواع التربة وتجربة تركيب معادن صناعية للاستفادة منها صناعيا وتصوير سوريا من الفضاء الخارجي بواسطة كاميرات خاصة ولقد قام محمد فارس بخدمة العلم والبشرية من خلال هذه الرحلة ولقد رايت انه من الواجب التذكير به.

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 23:21