بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي أنحاء العالم مؤتمر البيئة العالمي
نظام البيئي أنحاء العالم مؤتمر البيئة العالمي

مؤتمر البيئة العالمي

تقييم المستخدم: / 9
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

مؤتمر استكهولم هو مؤتمر قمة الأمم المتحدة للانسان و البيئة المنظم سنة 1972 بعاصمة السويد انعقد تحت شعار نحن لا نملك الا كرة ارضية واحدة  حضره 1200 مؤتمرا يمثلون 144 دولة عرفوا البيئة في اول تعريف رسمي لها بأنها جملة الموارد المادية والاجتماعية المتاحة في وقت ما وفي مكان ما لإشباع حاجات الانسان و تطلعاته و اكد على ان الانسان يتمتع بحق اساسي في الحرية و المساواة وفي ظروف عيش مرضية في بيئة تسمح له بالعيش في كرامة ورفاهية وعلى الإنسان واجب متميز يقضي بحماية المحيط للاجيال الحالية والقادمة وحدد اهم الاختلالات البيئية في التزايد السكاني المضطرد وما ينتج عنه من استغلال بشع للثروات الإنسانية الشيء

الذي يؤدي الى اتلاف الثروات وتزايد نسبة التلوث والحاجيات الغذائية وكذا مشاكل النفايات و التصحر واضطراب المناخ و ارتفاع حرارة الأرض بالاضافة إلى المشاكل المرتبطة بالتسلح وانتشار الاسلحة الكيماوية و الجرثومية و التنمية المستديمة وقد اسفر مؤتمر البيئة العالمي على الاتفاق على اول برنامج موحد متخصص في قضايا البيئة سمي ببرنامج الامم المتحدة للبيئة PNUE حددت اهداف مؤتمر البيئة العالمي .

الدعوة إلى المحافظة على البيئة و تنميتها تفعيل مبدأ التربية البيئية مكافحة كل اشكال الاستغلال البشع لموارد الارض الطبيعية وقف تدخلات الانسان الضارة بتوازن البيئة الطبيعية و قد ساهمت عدة هيئات تابعة للامم المتحدة في تطبيق البرنامج المقرر مثل الفاو و اليونيسكو و المنظمة العالمية للصحة و ذلك بالاشتراك مع ما يزيد عن 6 الاف جمعية غير حكومية متخصصة في مجال البيئة ومن الناحية التنظيمية يتكون المجلس الاداري للبرنامج من ممثلين ل 158 بلدا يجتمعون مرة كل سنتين لمتابعة تطبيق البرنامج وتنحصر مهمة اللجنة الادارية في ربط الاتصال ما بين البرنامج وكافة وكالات الامم المتحدة ويوجد مقر المنظمة بنيروبي عاصمة كينيا.

مؤتمر ريودي جانيرو مؤتمر البيئة العالمي وهو مؤتمر الامم المتحدة للبيئة و التنمية CNUED المشهور بمؤتمر ريو لكونه انعقد بالعاصمة البرازيلية وذلك من ثالث إلى الثالث عشر من يونيو سنة 1992 شاركت فيه أزيد من 172 دولة و2400 ممثل لمنظمات غير حكومية وقد مثل المغرب ولي العهد أنداك الملك محمد السادس و المؤتمر وان لم تلحقه تطبيقات ملموسة الا انه ساعد من خلال الضجة الاعلامية التي واكبته في تكريس مزيد من الوعي بضرورة الاهتمام بالبيئة وربطها بالتنمية المستدامة .

وتنطلق القرارات الصادرة عن المؤتمر من فكرة اساسية مفادها ان تحقيق التنمية مدخل اساسي للحفاظ على البيئة وخلص إلى تبني برنامج للإقلاع البيئي يرتكز على خمسة نصوص تنضاف الى ما تم الاتفاق عليه في مؤتمر البيئة العالمي استكهولم وهي و مدونة الارض وهي نص قانوني يتكون من سبعة وعشرين مبدا تحدد الدعامات القانونية الاساسية التي بمقتضاها يتم تحديد طبيعة الخروقات البيئية وما يجب على الدول الالتزام به في هذا المجال.

برنامج الفعل ويتعلق بتحديد برنامج مستقبلي القرن 21 تساعد في انجازه منظمة الامم المتحدة للتغذية والزراعة وينبني على تدبير التنمية الفلاحية وتدبير الاراضي ومحاربة التصحر واعلان المبادىء للتدبير الغابوي اكد المؤتمر على ان تنمية القطاع الغابوي متعلق بكل الاشكالات المتعلقة بالبيئة و التنمية المستديمة وانه تبعا لذلك يجب إحداث توازن ما بين حاجيات الإنسان والمجال الغابوي على أساس أن لا يفقد النمو الصناعي المتنامي المجالات الخضراء وقد خصص هذا البرنامج للدول النامية اعتمادات مالية لانجاز مشاريع في هذا الاطار.

اتفاقية لتنوع البيولوجي التي بدا العمل بها مند دجنبر 1993 وهي إلى جانب مدونة الارض ترتكز على بنود قانونية ملزمة للدول الاعضاء في هيأة الأمم المتحدة، وتتكون من 8 بنود، وتهدف إلى تقنين التنوع البيولوجي وتوزيع عائدات الاستثمار في الكائنات الحية على كل الدول الاعضاء وقد وقعت 126 دولة على هذا الانفاق ما عدا الولايات المتحدة الامريكية التي رفضت ذلك .

اتفاقية المناخ وتهدف هذه الاتفاقية إلى اجبار الدول المصنعة من احترام المعايير الدولية فيما يتعلق بالتقليل من التلوث و التسربات الغازية التي تسبب اضطرابات في المناخ وقد تعززت هذه الاتفاقية باتفاقية كيوطو Kyoto وقد انهى المؤتمر اشغاله بتشكيل لجنة التنمية المستديمة CCD وتضم 53 عضوا منتخبا يجتمعون مرة كل سنة لمراقبة مدى سريان الاتفاقيات المنصوص عليها في مؤتمر البيئة العالمي .

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: السبت, 14 كانون2/يناير 2012 12:24