بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء كواكب كوكب نيبرو اسطورة سومرية ولا يهدد الارض بكوارث طبيعية
الارض والفضاء كواكب كوكب نيبرو اسطورة سومرية ولا يهدد الارض بكوارث طبيعية

كوكب نيبرو اسطورة سومرية ولا يهدد الارض بكوارث طبيعية

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

كوكب نيبرو اسطورة سومرية ولا يهدد الارض بكوارث طبيعية

 

كثر الكلام في وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمقرؤة وكذلك عبر الرسائل الالكترونية عن احداث وظواهر فلكية ليس لها اي اساس علمي وتشير الى انها قد تحدث وتدمر العالم وتفتك بالكرة الارضية وترعب العامة من الناس والامثلة كثيرة على مثل هذه الاخبار غير الصحيحة فمنها ادعاء مرور كوكب باسم نيبرو او الكوكب الاضخم والاكبر من الارض بالقرب من الارض خلال عام 2012 ما سوف يتسبب في تعرض الكوكب لكوارث طبيعية مدمرة وتغيير في المعالم الجغرافية والجيولوجية للارض وقد يؤدي الى تدمير كامل للكرة الارضية.

يدعي الكثيرون ان هذا الخبر تسرب من وكالة الفضاء الاميركية ناسا او بعض المؤسسات الفلكية العالمية والبعض ربط الحدث بالدين وبعض المقالات شرحت الخبر بشكل معادلات رياضية وارصاد فلكية لتثبت صحته علميا واغلب هذه الاخبار تناقلتها الصحف الاميركية تباعا وهذا كلام ليس له صحة علمية اطلاقا  وهذا ما يؤكده البروفيسور نائي مدير جامعة الشارقة للشؤون الاكاديمية رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، خلال لقائنا معه قبل توجهه للمشاركة في مؤتمر في سلطنة عمان يتناول الظواهر الطبيعية والذي تحدث معنا قائلا انه لا وجود لمثل هذا الكوكب اطلاقا والاسم نيبرو مقتبس اساسا من اسطورة سومرية قديمة تحدثت عن هكذا كوكب بشكل خيالي واوضح في الوقت نفسه اذا تم الاستفسار من علماء الفلك او المؤسسات الفلكية المعتمدة فانهم سيسخرون من هذا الخبر فهو مجرد خبر كاذب لا صحة له ولا يرتبط بالحديث عن ظاهرة النيازك وسقوط الصخور على سطح الارض.

ويضيف ان ظاهرة النيازك وسقوط الصخور على سطح الكواكب موجودة منذ ان تكونت المجموعة الشمسية اذ تحتوي المجموعة الشمسية اضافة الى كواكبها واقمار بعض كواكبها وغازاتها على كم هائل من الصخور والاتربة والكويكبات ورواسب المذنبات التي تسبب الشهب والنيازك، ليس على سطح الارض فحسب وانما على سطوح بعض الكواكب والاقمار
اما عن هبوب عاصفة شمسية فمن جانبه يقول الخبير البيئي البروفيسور حميد النعيمي الصخور التي تخرج من مساراتها وتدخل الكواكب التي فيها غلاف جوي تحترق وتتسامى ولمعان الاحتراق نسميه الشهاب والجزء المتبقي منها الساقط على سطح الكوكب نسميه النيزك وهذه الظواهر مرصودة علميا وفلكيا الا انها تختلف عما جاء في هذا الخبر الكاذب الخاص بالكوكب نيبرو الذي قيل انه يهدد كوكب الارض ويقترب منه.

وقد ذكرت بعض الصحف ان هناك توقعات بهبوب عاصفة شمسية قوية على الكرة الارضية خلال السنوات الثلاث المقبلة وقد تحدث اسوا كارثة بشرية لم نشهدها منذ مئات السنين واشار تقرير علمي الى ان العاصفة الشمسية ستتسبب في قطع الكهرباء وبشكل كامل عن المرافق الاساسية لتعيد العالم الى عصر الظلام الدامس وتتوقف الاقمار الصناعية عن العمل وتقطع شبكة الاتصالات والانترنت وتتوقف شبكات الاذاعة والتلفزيون عن البث كما توقع التقرير ان العاصفة الشمسية ستهب في نهاية سبتمبر 2012.

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2012 00:15