بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء مشاهدات الفضاء كوكب زحل صور نادرة منذ اعوام طويلة
الارض والفضاء مشاهدات الفضاء كوكب زحل صور نادرة منذ اعوام طويلة

كوكب زحل صور نادرة منذ اعوام طويلة

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

قامت وكالة الفضاء الاميركية ناسا اخيرا بالتقاط صورة لكوكب زحل اعتبرت فريدة من نوعها بين العديد من الصور التي وردت عنه على مدار الاعوام الماضية. وقد التقطتها سفينة الفضاء  اثناء قيامها بالدوران حول ذلك الكوكب الذي يبعد عن الارض بمسافة 1.2 مليار كيلومتر. ووصف احد رواد فضاء وكالة ناسا الصورة بانها ليست مثل اية صورة سابقة لذلك الكوكب.

 

 

وفسرت الوكالة ظروف كوكب زحل الذي ظهر بذلك المظهر في الصورة بان النصف غير المضيء من كوكب زحل يظهر كانه مشتعل جزئيا نتيجة انعكاس الضوء من الحلقات الشهيرة التي تلتف حول هذ الكوكب السادس في الترتيب في المجموعة الشمسية. اضافة الى ان الحلقات الموجودة حوله تظهر مظلمة في الوقت الذي يظهر فيه كوكب زحل مضيئا. وهي الظروف التي اظهرت الكوكب بالشكل الخلاب الذي ظهر به في تلك الصورة النادرة.

وقد ظهرت الحلقات المحيطة بزحل مضيئة بشكل مختلف عن العادة وهو ما ساعد على اكتشاف حلقات جديدة لم يشاهدها علماء الفضاء من قبل. ومن بين تلك الحلقات الجديد تلك الثلجية التي تكونت من خلال دوران قمر الذي يدور حول ذلك الكوكب. واذا دقق احد في تلك الصورة سيجد كوكب الارض صغيرا للغاية على يسار الكوكب بالقرب من الحلقة الكبيرة لكوكب زحل.

وتعتبر سفينة الفضاء  واحدة من اكبر السفن التي تم بناؤها والتي بدات رحلاتها رسميا في العام 1997 وتمكنت منذ ذلك الوقت من التقاط العديد من الصور الخلابة في الفضاء الخارجي اضافة الى قيامها بجلب العديد من المعلومات المهمة في عالم الفلك. وفي تشرين الثاني من العام 2006 تمكنت من التقاط صورة لكوكب زحل اثناء عاصفة وكانت تلك العاصفة ضخمة للغاية حيث بلغ عرضها 7.5 الاف كيلومتر وارتفاعها 65 كيلومترا. كما اكتشفت سفينة الفضاء تلك سبعة اقمار جديدة تدور حول زحل ليصل عدد الاقمار حوله الى 62 قمرا.

وقامت تلك السفينة ايضا باكثر من رحلة الى كوكب المشترى حيث التقطت له اكثر من 62 الف صورة والتي ساهمت بشكل كبير في اكتشاف الاحوال الجوية لاكبر كوكب في المجموعة الشمسية. وستنتهي الرحلة الاخيرة لتلك السفية عندما تصطدم بسطح كوكب زحل والمنتظر حدوثه في العام 2017، وخلال تلك الفترة ستقوم بارسال معلومات مهمة عن هذا الكوكب.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2012 15:53