بيئة، الموسوعة البيئية

الحلول و البدائل قسم الطاقة المتجددة ظواهرالاحتباس الحراري

ظواهرالاحتباس الحراري

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

 

يطلق على ظاهرة الاحتباس الحراري ايضا تأثير البيت الزجاجي وتعرف ظاهرة الاحتباس الحراري بانها ارتفاع درجة الحرارة في بيئة ما نتيجة تغيير في سيلان الطاقة الحرارية من البيئة واليها

وفي العادة ما تطلق ايضا على ارتفاع درجات حرارة الارض عن معدلها الطبيعي وقد شهد العالم ازدياد المعدل العالمي لدرجة حرارة الهواء عند سطح الارض ب0.74 ± 0.18 °C خلال المائة عام المنتهية سنة 2005.

وقد ذكرت اللجنة الدولية لتغير المناخان اغلب الزيادة الملحوظة في معدل درجة الحرارة العالمية منذ منتصف القرن العشرين تبدو بشكل كبير نتيجة لزيادة غازات الاحتباس الحراري او غازات البيت الزجاجي التي تبعثها النشاطات التي يقوم بها البشر.

الغازات الدفيئة
الغازات الدفيئة هي عبارة عن الغازات التي توجد في الغلاف الجوي و تتميز  هذه الغازات بقدرتها على امتصاص وارسال الاشعة تحت الحمراء وكما يعد بخار الماء وغاز ثاني اكسيد الكربون من اهم الغازات الدفيئة.

الية الاحتباس الحراري
ان معظم الطاقة الارضية المستقبلة تصل الينا من الشمس وهذه الطاقة تكون على شكل اشعاعات قصيرة الموجة تمتص الجزيئات الموجودة في الغلاف الجوي جزء منها في الوقت الذي تستقبل فيه الارض الجزء الاخر لينعكس بدوره الى الغلاف الجوي حيث توجد بعض الجزيئات التي تمتص الطاقة الصادرة من الارض وتعيد ارسالها الى الارض مرة اخرى وبالتالي تمنع هذه الاشعة من الخروج خارج الغلاف الجوي تتواجد هذه الجزيئات بشكل طبيعي على سطح الارض وتحافظ على درجة حرارته اي متوسط 30 درجة مئوية.

ومن الظواهر المرتبطة بالاحتباس الحراري
-ارتفاع مستوى المياه في البحار بسبب الاحتباس الحراري من 0.3-0.7 قدم وذلك خلال القرن الماضي.
-ارتفاع درجة الحرارة ما بين 0.4 – 0.8 درجة مئوية خلال القرن الماضي
-ذوبان الجليد بسب الاحتباس الحراري في القطبين وفوق قمم الجبال الاسترالية بشكل ملحوظ.
-ازدادت مواسم الشتاء خلال الثلاثة عقود الاخيرة دفئا عما كانت عليه من قبل وقصرت فتراته فالربيع يأتي مبكرا عن مواعيده.
-كما غيرت التيارات المائية داخل المحيطات مجراها بسبب الاحتباس الحراري مما اثر على التوازن الحراري الذي كان موجودا ويستدل العلماء على ذلك بظهور اعاصير في اماكن لم تكن تظهر بها من قبل.
-يربط بعض العلماء التلوث الحاصل بتغير في عدد حيوانات البلانكتون في البحار نتيجة زيادة حموضة البحار نتيجة لامتصاصها ثاني اكسيد الكربون ويفسرون ان التلوث الذي يحدثه الإنسان هو شبيه بمفعول الفراشة اي انها مجرد الشعلة التي تعطي الدفعة الاولى لهذه العملية والبلانكتون يقوم بالباقي.

ومن الظواهر المتوقعة نتيجة الاحتباس الحراري
-ذوبان الجليد سيؤدي الى ارتفاع مستوى سطح البحر
-غرق الجزر المنخفضة والمدن الساحلية
-ازدياد الفيضانات
-حدوث موجات جفاف وتصحر مساحات كبيرة من الأرض
-زيادة عدد وشدة العواصف والأعاصير
-انتشار الأمراض المعدية في العالم
-انقراض العديد من الكائنات الحية
-حدوث كوارث زراعية وفقدان بعض المحاصيل
-احتمالات متزايدة بوقوع احداث متطرفة في الطقس
-زيادة حرائق الغابات

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأحد, 22 تموز/يوليو 2012 22:03