بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء كواكب ظاهرة فلكية _ الشمس عامودية بنسبة 100% على مكة المكرمة يوم 28/مايو
الارض والفضاء كواكب ظاهرة فلكية _ الشمس عامودية بنسبة 100% على مكة المكرمة يوم 28/مايو

ظاهرة فلكية _ الشمس عامودية بنسبة 100% على مكة المكرمة يوم 28/مايو

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

ظاهرة فلكية _ الشمس  عامودية بنسبة 100% على مكة المكرمة يوم 28/مايو

 

ستسقط  بمشيئة الله تعالى الشمس عامودية بنسبة 100% على مكة المكرمة يوم السبت

القادم 28 مايو 2011م الموافق لـ 25 جمادى الآخرة 1432هـ ، مما قد يمنع وجود أي أثر للظل حول الكعبة . وذلك وقت صلاة الظهر في تمام الساعة 18 : 12 ظهراً بتوقيت مكة المكرمة أي في تمام الساعة 18 : 9 صباحاً حسب التوقيت العالمي.

 

وتحدث هذه الظاهرة الفلكية مرتين في العام فقط ، و تأتي هذه الظاهرة الفلكية نتيجة انتقال الشمس ظاهرياً بين مداري السرطان والجدي لحظة العبور العلوي ، واثناء هذا الانتقال تتموضع الشمس في نقطة معيّنة ، وذلك عندما يكون ميلها مساوياً لخط عرض مكة المكرمة ، فيحدث أن تسقط أشعة الشمس عامودية على الكعبة المشرفة بشكل عامودي ، وعلى اثر ذلك لا يُرى أي ظل للكعبة .

ومن الملفت حول هذه  الظاهرة الفلكية انها تصبح دلالة على اتجاه القبلة بالنسبة لمن يكون في الجزء النهاري من الكرة الأرضية خاصةً ، حيث سيشاهدها سكان كافة الأقاليم المتاخمة لمناطق القطب الشمالي ، وقارة إفريقيا ، و أوروبا ، والصين ، و روسيا ، وشرق آسيا ، وكندا ، والنصف الشرقي من أمريكا ، فسكان شرق آسيا وسيبريا يرونها قبل الغروب ، وسكان السواحل الشرقية من أمريكا يرونها بعد الشروق .

و ساهمت هذه الظاهرة الفلكية في حسم النزاع في موضوع القبلة الذي نشأ بين المسلمين في أمريكا وكندا ، والتي أثبتت لهم أن قبلتهم هي للشمال الشرقي وليست للجنوب الشرقي كما يظن ذلك بعضهم ، حيث يُعتبر معرفة اتجاه القبلة من أهم فوائد هذه الظاهرة الفلكية .

ومما تجدر الاشارة ان هذه الظاهرة الفلكية وهي أنه ستكون الشمس عامودية  فوق الكعبة بشكل  تام مرتين من كل سنة ، الأولى تكون في يوم 28 مايو الساعة 18 : 12 ظهراً والمرة الثانية تكون في يوم 16 يوليو  يوافق يوم 15 شعبان في هذه السنة .

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2012 00:28