بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء أبحاث علمية طاقة الانصهار النووي
الارض والفضاء أبحاث علمية طاقة الانصهار النووي

طاقة الانصهار النووي

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

طاقة الانصهار النووي حلم طالما اثار العلماء منذ عقود ويتمثل في جلب طاقة النجوم إلى الارض! فالنجوم اجرام سماوية شديدة الحرارة، ملتهبة، مشتعلة، ومضيئة بذاتها يغلب على تركيبها غاز الهيليوم، والقليل من العناصر الاخرى الاثقل وزناً وتحتوي مادة النجم الغازية على عملية التجاذب

الداخلي والتي ينتج عن دورانه حول محوره إلى مركزه نظريا يعتبر الانصهار النووي انه لا يحتاج سوى لاعداد خليط من نظائر الهيدروجين هايدروجين استوبيتن كالديوتيريكوم والتريتيوم مما يؤدي إلى اطلاق تفاعلات بين نوى ذرات الهيدروجين حيث تؤدي الى انصهار بروتونات الهيدروجين مع بعضها وتحويل جزء من كتلتها ماس إلى طاقة لكن التفاعل بين نوى الذرات لا يحصل الا تحت حرارة عالية تسمى بطاقة الانصهار النووي الحار.


ولذلك جرت محاولات حثيثة عبر التاريخ لانتاج طاقة الانصهار النووي من خلال تحرير طاقة الذرة بتشطيرها فيجن.

وبقيت طاقة الانصهار النووي منذ اكتشافها مدار اخذ ورد، إذ بقي الطموح البشري في ضوء تزايد اسعار الطاقة وتصاعد ازماتها ومشاكلها ولا سيما تلك الناتجة عن حرق الوقود الاحفوري يسعى لايجاد طاقة بديلة رخيصة لا تؤذي البيئة مثل طاقة الانصهار النووي .

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 21:44