بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب الطبيعة و الكائنات الحية صورة اشعة لسرطان على شكل وجه بشري
غرائب الطبيعة و الكائنات الحية صورة اشعة لسرطان على شكل وجه بشري

صورة اشعة لسرطان على شكل وجه بشري

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

لقد  علمت مصادرنا في موقع بيئة ان مريضا اتى الى طبيب لبناني الاصل ناشط في كندا بعلاج امراض المسالك البولية وسرطان الخصية شاكيا من ورم ظهر في الخصية مع بعض الالم فالتقط لها صورة بالاشعة وبدلا من ان يرى الطبيب ما كان يبحث عنه في الصورة راى وجها.


والدكتور ناجي توما دهش عندما اكتشف ان ما ظهر في الصورة هو وجه بشري كامل التقاسيم والملامح حتى والتعبيرات التي بدت على سمات الوجه الذي بدا وكانه ينظر بعينيه الى اعلى. والمثير للدهشة ان الوجه شبيه الى حد ما باله الخصوبة لدى الفراعنة المعروف باسم مين للاثريين.

وكان الفراعنة يعرفون مين بانه يراف بالمصابين بالعقم من النساء او الرجال او يشفي مرضى العجز الجنسي فاقاموا له التماثيل بلون غامق شبيه بالطين وطمي النيل.

والدكتور ناجي يقيم  في مدينة تورونتو عاصمة ولاية اونتاريو الكندية وهو متزوج من طبيبة عيون وعمره 36 سنة منها 22 عاما قضاها مهاجرا هناك حيث درس الطب بجامعة ويسترن اونتاريو الشهيرة في مدينة لندن الكندية وهو من النوع الذي لا يؤمن باي غريبة يراها حتى ولو كنت شاهدا عليها بنفسي وفق تعبيره.

وافاد الدكتور ناجي بالذكر وهو من منطقة سد البوشرية قرب بيروت ويعمل برتبة بروفسور مساعد بامراض المسالك البولية في مستشفى جامعة كوينز باونتاريو انه لم يكن وحده الذي عاين الصورة بل كان معه زميله في العمل الدكتور غريغوري روبرتس الى جانب افراد الطاقم الطبي في عيادتهما بالمستشفى وقال استغربنا ما ظهر في الصورة التي اهملناها في البداية لكن خبرها وصل الى وسائل الاعلام فاطلقوا عليها اسم صورة الم الخصية مع انها ليست كذلك.

وشرح ان ذبذبات كهرو ممغنطة ترافق عادة الضوء المنبعث من جهاز المسح بالاشعة وتتخذ بعض الاشكال حين ترتد الى المرحلة النهائية من التقاط الصورة فتظهر وكانها جزء من العضو المريض لكنها هذه المرة كانت على شكل وجه بشري واضح ولانه شبيه بالاله مين الفرعوني فقد زاد الاهتمام بالصورة اكثر.

واضاف اؤكد بان اي صورة بالاشعة لن يظهر فيها لا مين الفرعوني ولا اي وجه آخر فهذه لقطة لم تحدث قبل الآن مع اي طبيب على حد علمي ولا اعتقد انها ستحدث ثانية. انها صدفة فقط لكنها مثيرة للاهتمام.

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 01:01