بيئة، الموسوعة البيئية

نباتات شجرة التفاح
نباتات شجرة التفاح

شجرة التفاح

تقييم المستخدم: / 2
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

شجرة التفاح
يعتبر محصول شجرة التفاح مصدر دخل و معيشة للعديد من الفلاحين في مختلف المناطق و هي شجرة ذات فوائد غذائيه لاحتوائها على الفيتامينات والالياف و هي ثمره علاجيه طبيه لكثير من الامراض.


و في الاونه الاخيرة اصبحت تعاني زراعة شجرة التفاح من الإصابة بالعديد من الافات منها جرب التفاح  الذي يعتبر أحد أهم الأعراض الفطرية التي تصيب شجرة التفاح و يسبب سنويا خسارات فادحة في دولة سورية تحديدا.

وان جرب التفاح افة تصيب محصول التفاح فيجب القيام بعدة إجراءات وقائية للتخلص منها  و إذا تفاقمت الإصابة فإنه يؤثر على الإنتاج و من ثم على الدخل الاقتصادي للمزارع ، مع العلم بأن سكان القطاع الشمالي من محافظة القنيطرة في سوريا يعتمدون على زراعة التفاح و المحاصيل الأخرى كمصدر رئيسي للدخل.

و عن أعراض بدأ ظهور الأعراض على السطح العلوي للأوراق حديثة السن على شكل بقع صغيرة و عديدة دخانية اللون أو بنية غامقة تتراوح أقطارها بين 4 الى 6 مم حوافها غير منتظمة متوضعة على امتداد العصب الرئيسي للورقة يصبح سطح هذه البقع لامع فيما بعد بسبب تكون و بيرات عاكسة عليه.

تتشكل هذه البقع نتيجة موت خلايا البشرة من جهة و نتيجة ازدياد نمو الفطر الصيفي داخل نسيج الورقة من جهة أخرى ، يتغير شكل البقع مع تقدم الإصابة حيث يصبح لون المركز رمادي و المحيط بني مائل للاحمرار نتيجة انهيار خلايا البشرة و انعدام اليخضور يلامس محيط الخلايا الحشوية للورقة و يظهر على البقع تقرحات و اضحة تصل عندها البقعة إلى 8 مم قطرها يحددها من الخارج شريط من النسيج الميت ، يهاجم الفطر السطح السفلي للأوراق و المعلاق و تظهر البقع في هذه الحالة خالية من الأوبار غير منظمة الشكل و تتسع أكثر من البقع الموجودة على السطح العلوي حتى تعم سطح الورقة عند شدة الإصابة ، أما البقع التي تظهر على المعلاق بيضاوية متطاولة تشكل حلقة غير منتظمة تحيط بالمعلاق إحاطة تشبه عملية الحز مما يؤدي إلى جفاف الأوراق و المعلاق.

إن الأضرار على أغصان التفاح ثانوية و لا تستحق الانتباه إذ أن الفطر المسبب للجرب يصيب الأغصان و يسبب لها تقرحات تماثل التقرحات الناتجة عن فطر ، و تختلف أغصان الأصناف في حساسيتها للإصابة و عند إصابة أحد الأفرع تتكشف التقرحات على أفرع التفاح ابتداء من شهري حزيران و تموز بشكل انتفاخات دائرية أو بيضاوية تبلغ بضع ملليمترات القطر مغطاة بالقلف كما تصاب الفروع الثمرية.

إن إصابة الثمار يضمن استمرار المرض حتى بعد قطف الثمار و أثناء تخزينها ، وكثير ما نلاحظ ظهور أعراض المرض على الثمار بعد 4 الى 6 أسابيع من تخزينها ، و السبب في الإصابات هو تلوث الثمار بالأبواغ المنتشرة في الجو ، و يستبعد أن يحدث التلوث في مخزن الثمار نظرا لأن انفصال الأبواغ عن الحوامل البوغية و تحررها لا يتم إلا بفعل قطرات المطر أو الندى ، وتعد الثمار المصابة بالجرب عرضة للإصابة بعدد كبير من الفطور.

و حول الإجراءات الوقائية من جرب التفاح عندما تكون الإصابة في طور تساقط الأوراق يجب مكافحتها برش محلول اليوربا 5% على الأوراق العالقة و المتساقطة ، وعندما تكون قبل تفتح البراعم يجب رشها بزيت شتوي أوكسي كلور النحاس ، و في طور البراعم الأخضر يجب رشها بكبريت ذواب ، و عند ظهور البرعم الزهري و قبل تفتح البتلات يحب مكافحتها بمبيد فطري مثل سكور أو نيوستار أو فلنت اتمي ، و في فترة بعد سقوط 80% من بتلات الأزهار نكافحها بمبيد فطري ستروبي أو فلنت أو أورتيفيا أو فوليكور ، و عندما تصل الثمار إلى حجم حبة الحمص أي بعد أسبوعين من الرشة السابقة يجب مكافحتها بمبيد فطري تريفماين أو كوروس ، كما يجب فلاحة الأرض عندما تصبح رطوبتها مناسبة ، و الانتباه إلى عدم استخدام أي مبيد مرتين متتاليتين.

اما عن فوائد التفاح فهي عديدة فيعتبر علاج ناجح في معالجة الروماتيزم و ذلك بأن يستمر المصاب على أكل كيلو واحد من التفاح كل يوم و لمدة أربعة أسابيع و يساعد التفاح على معالجة السعال الناتج عن التهاب الحنجرة كما يوصي الأطباء أيضا باستعمال التفاح في معالجة أمراض الكبد و زيادة ضغط الدم الناتج عن إمتلاء الشرايين و يستخدم لعلاج الإمساك و الإصابة بتضخم الغدد اللمفاوية و ضعف الدم و يساعد التفاح على الشفاء من الإسهال الحاد و المزمن و على الأخص إسهال الأطفال و ذلك ببرش 7-9 تفاحات بعد تقشيرها و رفع البذور الداخلية منها و يغذى الطفل منها ثلاث مرات في اليوم و كما يستخدم المستحلب المصنوع من قشر التفاح المجفف لمعالجة فقر الدم و الضعف العام و أمراض الأوعية و العقد اللمفاوية و تصلب الشرايين و داء النقرس و أمراض الكبد و الجهاز البولي و أمراض الجلدان اكل تفاحه واحده كل يوم يكفيك عن زيارة الطبيب.

ان ثمرة التفاح غذاء صحي و سهل الأكل و لذيذ و يمدك بالطاقة من غير أن يحتوي أية دهون لوعلاج للقلب لأن الأبحاث تؤكد أن التفاح يحتوي على مادة تحارب لمادة الكولسترول الذي يتجمع في شرايين الجسم حماية للمعدة لأنه يحتوي على خمسة ألياف ضرورية لتنظيف الجهاز الهضمي وضروري للرئتين إن أكل تفاحة بشكل يومي يقوي عمل الرئتين و يقلل احتمالات سرطان الرئة وحماية للعظام فهو يحتوي التفاح على مادة البورون التي تقوي العظام و تقلل احتمالات الإصابة بهشاشة العظام .

يستخدام التفاح في العلاج لشد الصدر  استخدام تفاحة مقشرة و مهروسة بشكل جيد و وضعها على الصدر لمدة نصف ساعة على الأقل كل يوم و لعلاج التقيؤ  شرب عصير التفاح مع ملعقة زيت زيتون و ذلك قبل الأكل قدر كوب و لتنظيف صفار الأسنان يؤخذ من قشرة التفاح و تدلك به الأسنان و للروماتيزم و إدرار البول و النقرس يغلى 30 جرام من قشر التفاح في حوالي ربع لتر من الماء لمدة ربع ساعة و يشرب من هذا المغلي 4 أقداح بشكل يومي و لعلاج السعال يؤكل التفاح الممزوج مع سكر النبات و الينسون و لعلاج الإسهال يتم خلط التفاح المبشور مع الزبادي يكون علاج مساعد للإسهال.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الخميس, 15 آذار/مارس 2012 10:08