بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء تكنولوجيا سعى أمريكى لتخفيف قيود تصدير قطع غيار الأقمار الصناعية
الارض والفضاء تكنولوجيا سعى أمريكى لتخفيف قيود تصدير قطع غيار الأقمار الصناعية

سعى أمريكى لتخفيف قيود تصدير قطع غيار الأقمار الصناعية

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

 



أكد مصدر دبلوماسي أن الولايات المتحدة الأمريكية تسعى لتخفيف القيود على تصدير قطع الغيار المتعلقة بالأقمار الصناعية بصورة كبيرة، إلا أنها أقرت الاحتفاظ بمستوى القيود على كوريا الشمالية ونقل عن المصدر الدبلوماسي اليوم  الاثنين  قوله  إن وزارتي الدفاع والخارجية في أمريكا دعتا في تقرير قدمتاه إلي الكونجرس مؤخرا إلى ضرورة أن يقوم رئيس الدولة بتحويل قطع غيار الأقمار الاصطناعية إلى قائمة التحكم التابعة لوزارة التجارة بدلا من وزارة الدفاع  .

وأضاف إن التقرير أشار إلى أنه في حال تحويل الحق إلى رئيس الدولة ، سوف تستثنى آلاف من قطع الغيار الخاصة بالأقمار الاصطناعية من قائمة المواد العسكرية المقيدة تحت السيطرة الصارمة ، مما يمكن من تصديرها إلى الخارج بدون إذن من سلطة معنية وأشار التقرير إلى أن المواد المطلوبة لخفض القيود عليها تقتصر على أقمار اصطناعية للاتصالات وللاستكشاف عن البعد لأغراض محددة ، مع إبقاء القيود على الأقمار الاصطناعية المستخدمة للأغراض العسكرية والاستخباراتية.


وكانت الولايات المتحدة قد ضمت جميع قطع الغيار المتعلقة بصناعة الفضاء إلى قائمة المعدات العسكرية منذ عام 1999 عندما أثيرت شكوك حول استخدام تقنية أمريكية في قمر اصطناعي تجاري أطلقته الصين ، حيث يتطلب تحويل المواد من القائمة موافقة الكونجرس إلا أن الشركات الأمريكية تطالب بخفض القيود معللة ذلك بأن هذه القيود تضر بصناعة الفضاء في البلاد.

ويرى المصدر أنه من الصعوبة بمكان تمرير مشروع القانون المعني وسط معارضة الجمهوريين ، ومع بدء التحرك نحو الانتخابات الرئاسية ويذكر أن قائمة الدول التي يحظر عليها التصدير تتضمن كوريا الشمالية والصين وإيران وسوريا.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها