بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء مشاهدات الفضاء رسم أكبر خريطة ثلاثية الأبعاد للكون
الارض والفضاء مشاهدات الفضاء رسم أكبر خريطة ثلاثية الأبعاد للكون

رسم أكبر خريطة ثلاثية الأبعاد للكون

تقييم المستخدم: / 1
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

قام علماء الفلك برسم أكبر خريطة ثلاثية الأبعاد للكون الناشئ حتى الآن بواسطة ضوء نيران الأجسام في الكون وقال أنز سلوزار الفيزيائي الأمريكي من معمل بروكهافن القومي على هامش مؤتمر جمعية الفيزياء الأمريكية اليوم في مدينة أنهايم الأمريكية، إلى أن  الخريطة ثلاثية الأبعاد للكون توفر ولأول مرة نظرة على الكون قبل نحو 11 مليار سنة عندما تكونت أولى المجرات الكونية ويهدف الباحثون من وراء هذه الخريطة ثلاثية الأبعاد للكون الى إلقاء نظرات جديدة على تطور الكون.


واستند الباحثون في دراستهم على تحليل البيانات من خلال الخريطة ثلاثية الأبعاد للكون عن نحو 14 ألف نجم زائف  كويزر  وهي أكثر الأجرام لمعاناً في الكون مما يجعلها تشاهد من مسافات بعيدة جداً ويظن علماء الفلك أن هذه الأجرام هي مجرات نشطة في مركزها ثقب أسود هائل. ويقذف هذا الثقب الأسود أشعة سدمية هائلة إلى أعلى وأسفل من مركز المجرة تضيء عندما تشتعل في وسط بين المجرات في الكون.

وتظهر هذه المجرات وفق خريطة ثلاثية الأبعاد للكون من الأرض كنقاط صغيرة ضعيفة شبيهة بالنجوم، وهذا ناتج عن بعدها الهائل عن الأرض مما جعل العلماء يعتبرونها نجوما زائفة وقطع ضوء هذه الأجرام مليارات السنوات إلى الأرض مما يجعل مراقبتها بمثابة نظرة للكون في بداياته .

و قسم من ضوء هذه النجوم الزائفة يتم امتصاصه يواسطة السحب الهيدروجينية في الكون والتي تعترض طريق هذا الضوء إلى الأرض وهو ما يظهر في طيف هذا الضوء من خلال الثقوب المميزة له والتي يطلق عليها العلماء اسم خطوط الامتصاص أو الخطوط الطيفية والتي يستطيع العلماء من خلال تحديد موقعها في الكون بدقة وقوتها وعرضها حساب المسافات بين السحب الهيدروجينية وطبيعة هذه السحب التي قطعها ضوء النجم الزائف وهذا من خلال الخريطة ثلاثية الأبعاد للكون



إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2012 15:57