بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب الطبيعة و الكائنات الحية رجل الثلج الاكثر تحملا للبرد
غرائب الطبيعة و الكائنات الحية رجل الثلج الاكثر تحملا للبرد

رجل الثلج الاكثر تحملا للبرد

تقييم المستخدم: / 1
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

ماذا لو طلب منك البقاء في مكان تحيط به الثلوج من كل ناحية ولا يكسو جسمك سوي شورت قصير .. ربما ستتهم من وضع هذا الافتراض بالجنون ولكن ماذا لو قلنا انه يوجد بالفعل من لا يتاثر بالبقاء في درجات الحرارة المنخفضة بل ويستمتع بلحظات السعيدة معها.


وافاد موقعنا موقع بيئة ان  الهولندي ويم هوف البالغ من العمر 48 عاما والمعروف باسم رجل الثلج قد استطاع ان يحطم الارقام القياسية ويدخل موسوعة غينيس الشهيرة لتمكنه من السباحة تحت الجليد قاطعا مسافات طويلة.

وقد تسبب صمود هوف مع الجليد وهو شبه عاري في حيرة العلماء حيث لم يستطيعوا ان يكتشفوا السر لانه من المعروف ان البقاء في هذه الاجواء لرجل في مثل عمره يكون قاتلا.

واكتشف هوف قدراته الخارقة فى سن الـ 20 ثم بدا تحديه لنفسه وقام بالسير حافي القدمين لمسافة قدرها 100 ميل بالمنطقة القطبية الشمالية في يناير 1999 بعدها بـ 3 اعوام قرر رجل الثلج القيام بتحدي اكبر حيث خلع ملابسه واكتفى بارتداء المايوه فقط وغاص تحت الثلج بالقطب الشمالي ليحطم الرقم القياسي ويحصل على لقب الموسوعة لاطول فترة سباحة تحت الجليد لمسافة 80 متر وهو ما يوازي تقريبا ضعف طول حوض سباحة اولمبي.

من جهة اخرى اصيب دكتور كين كالمر مؤلف كتاب النجاة من النهايات الذي عاصر حالات وفاة نتيجة التعرض لدرجات الحرارة منخفضة بالدهشة عندما علم ان هوف ظل في هذه الاجواء ولا يغطي جسمه سوى سروال فقط.

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 00:51