بيئة، الموسوعة البيئية

نباتات خشب الزان
نباتات خشب الزان

خشب الزان

تقييم المستخدم: / 2
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

خشب الزان

يوجد أنواع عديدة من خشب الزان الاحمر والابيض كالإفريقي و الشرق أسيوي و الأوروبي الأمريكي الشمالي ، فخشب الزان يتمتع بقسوته و صلابته المفرطة مما يجعله الأكثر ملائمة للحفر و النقوش البديعة في الصالات و غرف النوم و الضيوف الفخمة.



كثير ما نسمع كلمة خشب زان حين نرتاد محلات الأثاث و نسأل عن نوع الخشب المستخدم فيكون الجواب هذا خشب زان و بالواقع ان كل الاثاث المستورد لا يكون بالعادة خشب زان و إنما خشب الزان يكون استخدامه في تصنيع الاثاث المحلي و  خشب الزان انواع منها الزان التركي و الزان الامريكي و الزان الروسي و الزان الروماني الذي يعد افضل انواع الزان خصوصا لو كان مجففا و يكون غالي السعر اما الزان التركي فنوعيته تكون سيئة و رخيص السعر و يستخدم خشب الزان في الاثاث المحفور محليا اي الكلاسيكي و في صناعة الابواب و المكاتب و الديكورات الداخلية و الخارجية.

رغم أن أشجار الزان موجودة في عدة أماكن متفرقة في العالم إلا أنها لا تكون في صورة غابات شاسعة إلا في الأماكن التي تكون فيها التربة من الجير أو الحجر الجيري و هذا النوع من الأشجار لا يعيش في جمهورية مصر العربية وهي تزرع في بريطانيا تحت نظام خاص لإدارة الغابات يعرف بالنظام الانتخابي و الغابات لا تقتطع أشجارها كلها مرة واحدة و إنما يؤخذ من الغابة عدد من الأشجار من مختلف الأحجام على فترات و يعوض النقص عن طريق النمو الطبيعي و الزراعة الذاتية  للأشجار المتبقية  و تؤلف أشجار الزان غابات من أجمل ما يوجد للسير فيها و أوراقها كثيفة بحيث لا ينفذ من الضوء إلى الأرض إلا القليل لذلك يندر وجود نمو كثيف تحتها  وفي الربيع تكون الأوراق ذات لون أخضر باهت جميل يزداد قتامة كلما تقدم الصيف و في الخريف يستحيل لونها إلى أحمر يميل إلى السمار براق قبل سقوطها مما يجعل الغابة في هذا الفصل من أجمل الغابات في العالم على الإطلاق و كثيرا ما تزرع للزينة في الحدائق أو على جانبي الطرق و من سلالات الزان العادي الزان النحاسي و هو الأكثر شيوعا و أوراقه ذات لون أحمر بني داكن.

تصنيف الزان الاسم العلمي للزان العادي هو فاجيس سيلفاتيكا و هو يصنف من فصيلة فاجيسي التي تشتمل أيضا على أنواع البلوط المختلفة شجرة الزان شجرة بديعة يزداد نموها ضخامة كلما كبرت بالعمر وقلفها رمادي اللون أملس و يظل أملسا مهما بلغت الشجرة من العمر لذلك تتشوه أمثر من أي شجرة أخرى عند الحفر عليها و تبلغ أشجار الزان ارتفاعا يبلغ حوالي الثلاثين مترا في حوالي مئة سنة وتستمر في الزيادة في القطر مدة طويلة بعد ذلك.

الأوراق بيضية الشكل أي أنها تشبه البيضة وغير مسننة الحواف و تظهر الأوراق في شهر أبريل وتكون في بداية الأمر ذات لون أخضر باهت مغطاة من أسفلها بلون أبيض فضي يحميها من الصقيع المبكر  و في الشتاء تغلف براعم الأوراق المدببة في حراشف داكنة.

 

و ثمرة الزان بندقة الشكل ذات لون بني لامع وي طلق عليها عادة اسم وتكون الثمار محمولة في أزواج يحيط بها غلاف سميك يغطى من الخارج بأشواك صلبة و تأكلها بعض الحيوانات ، و تخرج الأزهار متأخرة قليلا عن الأوراق و الأزهار المذكرة منفصلة عن المؤنثة و كلا النوعين محمول في نوارات و تتدلى الأزهار المذكرة من حوامل طويلة بينما تكون النوارات المؤنثة قائمة ذات أعناق طويلة.

و خشب الزان مفيد جدا ولونه بني فاتح ونسيجه متجانس في كل الاتجاهات مما يجعله مناسبا بشكل خاص لصنع الأشياء الصغيرة المتقنة مثل كعوب البنادق والأحذية و ألواح الخبز ويستعمل في صناعة الأثاث و الاسم التقليدي يطلق على من يزاولون صناعتها.

توجد في أواسط أوروبا غابات كبيرة من الزان  تنمو ابتداء من 350 م فوق سطح البحر إلى 1600 الى 2000 م في الجبال و كلما اتجهت جنوبا نمت الأشجار على ارتفاعات أكبر و الأشجار تنمو في الشمال في البلاد الواطئة أما في بريطانيا فإنها لا تمتد كثيرا في شمالها  و أقدم و أحسن غابات الزان موجودة في شرق جبال الألب و في القوقاز و غرب اسيا.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأحد, 18 آذار/مارس 2012 13:33