بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب الطبيعة و الكائنات الحية حيوانات الرنة واحدة من اعظم مشاهد الحياة البرية على الارض
غرائب الطبيعة و الكائنات الحية حيوانات الرنة واحدة من اعظم مشاهد الحياة البرية على الارض

حيوانات الرنة واحدة من اعظم مشاهد الحياة البرية على الارض

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

الرنة تهاجر شمالا كل صيف في واحدة من اعظم مشاهد الحياة البرية على الارض. تغذى في الغالب على الحشائش والنباتات في فصل الصيف ، الرنة تاكل الحزاز والفطر خلال فصل الشتاء.

الرنة تدعى فقط الرنة، تم العثور على الرنة في المناطق الشمالية من امريكا الشمالية واوروبا وآسيا، وغرينلاند.

مع اقتراب الصيف، قطعان الرنة رئيس شمال في واحدة من موجات الهجرة الكبرى في العالم الحيواني الواسع. ويمكنها السفر لاكثر من 600 ميلا (965 كيلومترا) على طول الطرق المسلوكة جيدا السنوية. في نهاية رحلتهم، انهم يقضون الصيف في التغذية على الاعشاب والنباتات الوفيرة من التندرا. في هذه الاسس الغنية، يمكن الرنة كبيرة ان تاكل £ 12 (5 كجم) من الطعام كل يوم.

اثناء الهجرة ، وقطعان الابقار (انثى الرنة) مغادرة قبل عدة اسابيع الذكور، الذين يتابعون مع العجول فضي من موسم الولادة السابقة.
الرنة لها حوافر كبيرة التي هي ادوات مفيدة للحياة في الاراضي الشمالية القاسية. تكون كبيرة بما يكفي لدعم معظم الحيوانات على الثلج والتجذيف بكفاءة عن طريق المياه. هو تجويف السفلي للخروج، الحافر مثل المجرفة وتستخدم لحفر من خلال الثلوج بحثا عن الطعام. اطرافها حادة اعطاء بشراء الحيوانات جيدة على الصخور او الجليد.

الرنة والغزال الوحيد حيث الذكور والاناث على حد سواء، وان كانت لها قرون فقط بعض الاناث لهم. الابقار تلد عجل واحد كل عام، والتي يمكن ان يقف بعد بضع دقائق فقط والانتقال مع امه في اليوم التالي.

عندما تثلج اول الخريف من كل عام، الرنة تتحول جنوبا والانتهاء من الهجرة التي يطول السفر ما يصل الى 1600 ميلا (2574 كيلومترا) من كل عام. يقضون الشتاء في مناخات اكثر امنا والبقاء على قيد الحياة عن طريق تغذية في الاشنات.
الرنة تعتبر حيوية تقليديا للناس الشمالية السكان الاصليين في انحاء كثيرة من مداها.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 22:50