بيئة، الموسوعة البيئية

الحلول و البدائل قسم الطاقة المتجددة جاكوار C-X75 اسطورة في عالم السيارات الكهربائية
الحلول و البدائل قسم الطاقة المتجددة جاكوار C-X75 اسطورة في عالم السيارات الكهربائية

جاكوار C-X75 اسطورة في عالم السيارات الكهربائية

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

جاكوار C-X75 اسطورة في عالم السيارات الكهربائية
كشفت جاكوار مؤخرا عن النموذج C-X75 وهي سيارة سوبركار مذهلة تعمل بالطاقة الكهربائية تم تصميمها بمناسبة مرور 75 عاما على تأسيس الشركة وبهدف تقديم لمحة عن مستقبل جاكوار والتزامها بتصنيع سيارات جميلة وسريعة تعتمد على تقنيات مستدامة ويقول مايك اودريسكول مدير عام جاكوار يأتي اطلاق النموذج C-X75 الجديد تكريما للأشخاص المتميزين الذين اسهموا في صناعة سيارات جاكوار المذهلة والتي لا تزال محط اعجاب حتى الآن


وقد تم تصنيع هذه السيارة الإبداعية لتكون اختبارا لتقنيات المستقبل وتاكيدا على ان سمعتنا الهندسية المرموقة والمتميزة في تصنيع السيارات ستتواصل خلال الاعوام الخمسة والسبعين المقبلة والى ابعد من ذلك ايضا.

ويظهر النموذج C-X75 مدى النمو الذي تشهده لغة تصميم جاكوار وتسمح الميزات التصميمية المتطورة كنظام الدفع الرائد، والتقنيات الايروديناميكية الفاعلة بامتلاك سيارة ذات بنية بسيطة تتميز بأناقتها وتضمن ثبات السيارة اثناء سيرها بسرعات كبيرة جدا.

وتم اعتماد اللون الفضي جت ستريم لطلاء السيارة النموذج C-X75 وحافظ مصمموها على فلسفة جاكوار العريقة في التصميم والتي تمتاز بالخطوط الطبيعية المتدفقة والاشكال البسيطة ذات الطابع الانيق ويتضح الطابع الكلاسيكي للسيارة في احتوائها على التقنيات الهندسية الابداعية والعناصر التصميمية الوظيفية المتوافرة في سيارات السباق التي اطلقت في الخمسينات C–Type وD–Type والسيارة النموذج XJ13 Le Mans التي وصفها كالوم بانها اجمل سيارات جاكوار على الاطلاق.

كما تمتاز C-X75 بأنها اقصر واكثر انخفاضا من سيارات سوبركار الحالية حيث يعزز تصميمها الخارجي من فرصها في تقديم اداء مميز وذلك من خلال الهيكل المركزي المحاط بأقواس الاطارات البارزة.

في ضوءالاعتماد على تقنيات الضغط المتطورة والتخلي عن المحرك التقليدي، فقد امتلك مصممو السيارة الحرية الكاملة في وضع المكونات الميكانيكية وتكوين ألطف تقنيات الضغط الهندسية حتى الآن وتتمتع C-X75 بقدرتها على الوصول الى سرعة قصوى تبلغ 330 كيلومترا ساعة علاوة على كونها سيارة سوبركار تحتوي على تقنيات دفع رباعي.

وتستطيع هذه السيارة السير لمسافة 110 كيلومترات من دون اصدار انبعاثات غازية وذلك من خلال خاصية الشحن الكهربائي الذاتي لمدة ست ساعات.

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الخميس, 23 شباط/فبراير 2012 14:44