بيئة، الموسوعة البيئية

المشاكل البيئية قسم ثقب الأوزون ثقب الاوزون يهدد صحة البيئة
المشاكل البيئية قسم ثقب الأوزون ثقب الاوزون يهدد صحة البيئة

ثقب الاوزون يهدد صحة البيئة

تقييم المستخدم: / 2
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

ثقب الاوزون يهدد صحة البيئة

بدأت صحوة عالمية كبرى تندد للاخطار الجسيمة التي تهدد كوكب الارض بصورة لم يشهدها تاريخ البشرية من قبل وبدأ العلماء يطلقون إشارات التنبيه إلى احتمالات حدوث خلل في نظام الأرض في المستقبل القريب نتيجة توسع إنسان القرن العشرين في استخدام وسائل المدينة الحديثة .

 

.و يجدر القول إلى أنه من ناحية أخرى نبه العلماء مؤخرا إلى أن تصاعد كميات هائلة من غاز ثاني أكسيد الكربون سوف يترتب عليه أن يصبح العالم في خلال فترة قصيرة تقدر بنصف قرن في حالة شبيهة بحالة البيت الزجاجي الضخم الصوبة  حيث تصنع غازات ثاني أكسيد الكربون بمساعدة أيضا من غازات الكلور و فلور و كربون و الفريون و بعض الغازات الاخرى المتصاعدة من حقول الارز ومن الاسمدة وغيرها ما يشبه سقفا زجاجيا يحيط بالكرة الأرضية مسببا رفع درجة الحرارة في العالم ما بين درجتين وثمانية درجات مما يؤدي إلى ذوبان الجليد في القطبين الشمالي والجنوبي وحدوث فيضانات في البحار والمحيطات يترتب عليها إغراق المناطق الواطئة في العالم وتشمل نيويورك والجزر البريطانية وهولندا و جنوب البحر الأبيض المتوسط ودلتا النيل وبنجلاديش .

طبقة الاوزون عبارة عن طبقة غازية من نوع خاص من الاكسجين يحتوي ثلاث ذرات الاكسجين العادي يحتوي ذرتين وتحيط الطبقة بالغلاف الجوي على مسافة تتراوح بين 20 30 كيلومترا و يتراوح سمكها من 2 الى 8 كيلومترات  ومهمتها كما شاء لها الخالق عز وجل أن تحمي البشرية من أشعة الشمس فوق البنفسجية التي يمكن إذا ثقب الاوزون و تسربت إلى الارض بكميات أكثر من المقدر لها أن تؤدي إلى آثار مباشرة شديدة الضرر بصحة الانسان .

ويذكر المؤلف أن العالم ينتج حوالي مليون طن من المواد التي تحدث ثقب الاوزون منها  800ألف طن من غاز الكلور و فلور و كربونات  200ألف طن من غازات الهليون و الفريون وتختص الولايات المتحدة وغرب أوروبا بإنتاج حوالي 80% منها وتختص روسيا واليابان بحوالي 10  12 % وتختص الدول النامية مجتمعة بحوالي10% وتناول الفصل طبقة الأوزون وأهميتها للحياة و بداية اكتشاف الخطر عليها وكيف استيقظ العالم و تنبه لخطورتها وتزايد الإنتاج للمواد المؤثرة عليها .

و ننوه بالإعداد للاتفاق العالمي تحت عنوان بدء الاعداد لاتفاقية عالمية ويذكر فيه المؤلف أنه تمت المطالبة بأن تكون نظرة عالمية و أن تتسم القيود التي تبين بالعدالة بأن تراعي الوضع الخاص بالدولة النامية التي لم تكن سببا في مشكلة بسبب استهلاكها المحدود الذي لم يتجاوز 10 % من المواد المنتجة في العالم و المساعدة على ثقب الاوزون  .




إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأحد, 13 تشرين2/نوفمبر 2011 11:40