بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء أبحاث علمية ثقب اسود يحتوي على المياه
الارض والفضاء أبحاث علمية ثقب اسود يحتوي على المياه

ثقب اسود يحتوي على المياه

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

ثقب اسود يحتوي على المياه : بالرغم من ان الكثيرين لا يرون الفضاء كمكان رطب الا انه يختزن كمية هائلة من المياه في كل مكان فيه. فمنذ مليارات السين كان كوكب المريخ يفيض بالمياه وتجوبه الانهار والقنوات الملتوية في طريقها الى البحار القديمة.

 

كانت المجموعة الشمسية لتكون عبارة عن حديقة مائية لولا ان معظم كميات المياه الموجودة فيها لم تكن متجمدة. فالحلقات حول زحل تتالف في معظمها من تريليونات القطع الجليدية. والمذنبات تتكون في معظمها من الجليد وكذلك كوكب بلوتو. قمر كوكب المشتري المسمى يوروبا فيه طبقة سميكة من الجليد تغلف المحيطات المالحة في ارضه التي تبقى مياهه ساخنة بسبب الحرارة الداخلية لهذا الكوكب الصغير.

 

اما قمر كوكب زحل ايكيلادس فينفث مياهه الجوفية الى الفضاء ما يشكل حلقة من البخار الذي يحيط بزحل. في حين ان اورانوس ونبتون فيعرفهما علماء الكواكب ببساطة على انهما عملاقا الجليد.لا ينحصر هذا في النظام الشمسي فقط فالمياه منتشرة بشكل هائل في كل انحاء الفضاء سواء بشكلها السائل او الصلب.

لكن ما توصل اليه فريقان من الفلكيين الدوليين يمكن اعتباره اكتشافا مذهلا. وهناك مجموعة من الفلكيين عثروا على سحابة من بخار الماء يصل وزنها 140 تريليون مرة كتلة المحيطات في العالم وتدور حول ثقب اسود عملاق يبلغ وزنه اكثر من الشمس بـ 20 مليار مرة.

هذه السحابة  التي يدور حول الثقب الاسود عبارة عن بخار الماء المختلط بالغبار والغازات الاخرى بما فيها اول اكسيد الكربون وعلى الرغم من ضخامتها الا انها قليلة الكثافة واخف من الضباب. الاكثر اثارة للدهشة من هذا الاكتشاف هو حقيقة ان ايجاد مثل هذا الخزان الهائل من المياه الكامنة في الكون على بعد 1.6 مليارات سنة فقط تجعل من نظرية الانفجار الكبير بيغ بانغ حول اصل الكون منطقية وممكنة للغاية.

يعتبر الهيدروجين العنصر الاكثر شيوعا في الكون وقد عمد علماء الفلك في السابق الى دراسة بخار الماء حول الثقب الاسود في محاولة لفهم الطاقة الغامضة التي تعم الكون. اما فئة اخرى من الفلكيين فتعتبر ان المياه في الكون حول الثقب الاسود لها مغزى مختلف تماما. فمن البديهي ان المياه شرط اساسي لنشوء الحياة. فحقيقة ان المياه موجودة على الكواكب الاخرى سواء داخل او خارج النظام الشمسي، يعني ان امكانية وجود حياة فيها يبدو احتمالا معقولا للغاية.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 21:38