بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي مواضيع متفرقة توليد الطاقة من التيارات المائية
نظام البيئي مواضيع متفرقة توليد الطاقة من التيارات المائية

توليد الطاقة من التيارات المائية

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

 

 

لقد علمت مصادرنا في موقع بيئة أن شركات أوروبية تقوم بتحويل التيارات المائية كتجربة في البحار الى طاقة كهربائية. والهدف من تحويل التيارات المائية في البحار الى طاقة كهربائية هو انتاج طاقة نظيفة ورخيصة، وبهدف تلبية حاجات المستهلكين من الطاقة اللازمة لحياتهم اليومية ما يخفف من الضغط على مصانع انتاج الطاقة العادية، وحماية المناخ من التلوث. وقد تم صنع أول توربينة في العالم وهي توربين كوبولد (اسم يشتق من الميثولوجيا الاوروبية الشمالية)، وقد شاركت في صنعها كل من الشركتين الالمانية والايطالية، تحول التيارات المائية في اعماق البحار الى طاقة كهربائية.

 

ولا تدور مروحيات هذه التوربينة المائية في بحر الشمال البارد وانما في مضيق ميسينا المتوسطي، الواقع بين جزيرة صقلية وبقية مناطق ايطالية، حيث تم وصلها بشبكة توزيع الطاقة الكهربائية التابعة لشركة ايني لتجهيز الاخيرة بـ 60 كيلوواط ساعي من الكهرباء. وحاليا تستفيد المانيا منها لانها تصب في عمق برامجها الهادفة الى المزيد من الاعتماد على الطاقة المتجددةالطاقة المتجددة - Renewable energy.

والتوربينة المسماة "كوبولد"، هي عبارة عن منصة عائمة قطرها حوالي عشرة امتار، مجهزة بقرص حديدي عليه شفرات تدور على محور عمودي. وقد بنيت المنصة على ثلاثة اعمدة كبيرة غارقة في مياه البحر. ولقد اعتمد المهندسون الايطاليون والالمان على فكرة استغلال تدوير نوع من المروحة البحرية، المركبة عادة في محرك عبارات النقل، بصورة عكسية.

واول تجربة كللت بالنجاح وفتحت الباب امام هذا النوع من التوربينات، توربينة ثبتت شمال مضيق ميسينا حيث يصل معدل سرعة التيارات المائية الى مترين في الثانية، وحتى اليوم اظهرت كوبولد قدرتها على منافسة الاجهزة الاخرى المنتجة للطاقة المتجددة، لسهول تركيبها واستخدامها وانخفاض تكاليف صنعها.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها