بيئة، الموسوعة البيئية

تلوث المياه السطحية

تقييم المستخدم: / 7
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تلوث المياه السطحية

أضحى النفط من أكبر أسباب تلوث المياه السطحية نتيجة عمليات التنقيب و الإستخراج و التنقيب و الإستخراج و التكرير و النقل التي تنتهي أحيانا بكوارث حقيقية بسبب العديد من الحوادث البحرية لبعض ناقلات النفط العملاقة ، علاوة على ما تقذفه هذه الناقلات في البحر من مياه التوازن المختلطة بالنفط المتبقي فيها بعد التفريغ.

و لعل القانون الدولي قد تنبه مبكرا إلى خطورة تلوث المياه السطحية بالنفط ، و قد تمثل ذلك بالإتفاقية الدولية لمنع تلوث مياه البحار بالبترول و مشتقاته ،  التي أبرمت في لندن عام 1954 ، و لحقتها عشرات الإتفاقيات الدولية و الإقليمية لمنع تلوث المياه السطحية و لحماية البيئة البحرية من السفن ، و بشكل خاص من التلوث بالبترول ، و منها :

  • اتفاقية برشلونة لحماية البحر الأبيض المتوسط عام 1976.
  • اتفاقية الكويت لحماية الخليج العربي من التلوث عام 1978.
  • اتفاقية جدة لحماية البحر الأحمر و خليج عدن عام 1982.
  • اتفاقية قرطاجنة لحماية منطقة البحر الكاريبي عام 1983.

على أن هذه الإتفاقيات  ، و غيرها مما لم يسعف المجال لذكره ، و التي أبرمت جميعها برعاية برنامج الأمم المتحدة لحماية البيئة ، قد تضمنت أحكاما متشابهة ، بحيث تعلن جميعها أن الدول الأعضاء ستتخذ كل التدابير و الإجراءات المطابقة للمعايير و القواعد الدولية لمنع تلوث البيئة البحرية من السفن و خفضه و السيطرة عليه.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: السبت, 25 شباط/فبراير 2012 13:38