بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي الانسان والبيئة تقييم التأثير البيئي

تقييم التأثير البيئي

تقييم المستخدم: / 2
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تقييم التأثير البيئي

تقييم التاثير البيئي : عملية منهجية لتحديد والتنبؤ وتقييم الآثار البيئية للاعمال والمشروعات المقترحة . يتم تطبيق عملية تقييم الاثر البيئي قبل اتخاذ القرارات والالتزامات الرئيسية التي تبذل وبشكل مثالي ودمجها في عملية تصميم المشروع .


دور تقييم الاثر البيئي هو اعلام صانع القرار من الآثار البيئية الهامة التي من المحتمل ان يحدث اذا تم منح موافقة اقتراح تطوير مبادئ توجيهية لتقييم الاثر البيئي في تحديد عدد من الاهداف الفورية وطويلة الاجل لتقييم التاثير البيئي .

الاهداف المباشرة من تقييم الاثر البيئي هي :

 

  • تحسين التصميم البيئي للاقتراح .
  • التحقق من القبول من الناحية البيئية من المقترحات مقارنة مع قدرة موقع والبيئة المستقبلة .
  • ضمان استخدام الموارد بشكل مناسب وكفاءة .
  • تحديد التدابير المناسبة للتخفيف من الآثار المحتملة لهذا الاقتراح .
  • تسهيل اتخاذ القرارات عن علم، بما في ذلك تحديد شروط البيئية والشروط اللازمة لتنفيذ الاقتراح .


الاهداف على المدى الطويل لتقييم الاثر البيئي هي :

  • تجنب تغيرات لا رجعة فيها والحاق اضرار جسيمة على البيئة .
  • حماية موارد قيمة ، والمناطق الطبيعية ومكونات النظام الايكولوجي .
  • تعزيز الجوانب الاجتماعية للمقترحات .
  • حماية الصحة البشرية والسلامة .


خلفية لتقييم الاثر البيئي
لم تم ادخال تقييم الاثر البيئي لمعالجة المخاوف نعتبر جى الآثار ان مشاريع التنمية الكبرى وعلى البيئة. وقبل ادخال تقييم الاثر البيئي قييم لا تراعي العوامل البيئية ، وبالتالي واحدة من الهدف الاولي وكانت الصورة لتقييم التاثير البيئي لتصحيح هذا التوازن . قدم للمرة الاولى تقييم الاثر البيئي في الولايات المتحدة الامريكية في عام 1969. واعترف بسرعة تي انه الفوائد المرتبطة العملية وتقييم الاثر البيئي في غضون 20 عاما اصبح العالم انشات واسع باعتبارها البيئية ن مهم اتخاذ القرارات اداة. قدم للمرة الاولى في تقييم الاثر البيئي الاتحاد الاوروبي وتوجيها في عام 1985. وعدلت في وقت لاحق هذا التوجيه في عام 1997.


وتقييم الاثر البيئي عملية
عملية تقييم التاثير البيئي غير تكرارية واحدة تحتوي على العديد من حلقات التغذية المرتدة للسماح للتنمية اقتراح ليتم تكريره باستمرار . في حين ولذا فان عملية تقييم الاثر البيئي في اعقاب عدد من الخطوات المقبولة عموما، فانه لا يراعي وجود نمط خطي . عملية تقييم التاثير البيئي هو تلخيصها في الشكل ادناه .

حقق نظام تقييم الاثر البيئي في الوطن العربي تقدما ملحوظا منذ تطويره عام  1994. وقد ادت جهود جهاز شئون البيئة الى تحسن ملموس في جميع جوانب هذا النظام من الاعداد الى المراجعة واتخاذ القرار . وطبقا لذلك ، شهد العامين الماضيين زيادة كبيرة في عدد دراسات تقييم الاثر البيئي التي تمت مراجعتها من خلال هذا النظام وذلك مع توسيع قاعدة النظام ليشمل الجهات الادارية المختصة والمسئولة عن تنفيذ المتطلبات القانونية لدراسات تقييم الاثر البيئي للمشروعات المختلفة والمبادرات التي تقع في نطاقها الجغرافي .

وفي عام 2000 / 2001 تم تقييم اكثر من 10 الاف دراسة في هذا الشان . وخلال نفس الفترة تم تحديث نظام تصنيف هذه الدراسات. وقد شمل ذلك بعض التعديلات للفصل بين الثلاث فئات ا ، ب ، ج الممثلة لاهمية التاثيرات البيئية المحتملة للمشروعات . كما شمل التعديل التوسع في قوائم المنشآت لكل فئة لتشمل اعدادا اضافية بهدف تقليل الاخطاء في التصنيف . وفي هذا الصدد وتمشيا مع اعداد الادلة الارشادية لمختلف القطاعات تم اعداد نماذج دراسة تقييم الاثر البيئي لكل قطاع ، كما تم اعداد نماذج الفئة ب لقطاعي البترول والسياحة .



إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها