بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي تعريف حماية البيئة الصحراوية
نظام البيئي تعريف حماية البيئة الصحراوية

تعريف حماية البيئة الصحراوية

تقييم المستخدم: / 2
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تعريف حماية البيئة الصحراوية

تعريف حماية البيئة الصحراوية يظهر عندما يبدا موسم التخييم وكالعادة تتفاعل هذه الهواية الربيعية الشتوية التقليدية في المناطق الصحراوية المختلفة حيث ان الكثيرين يفضلون قضاء الفترة المسموح بها وسط مناخ البيداء على مساكنهم وهذا يرجع الى جمالية الطبيعة الصحراوية مع كل روائع هذه الهواية تبرز اشكاليات عدة تؤثر سلبا على البيئة الصحراوية فسوء الممارسات البشرية أثناء فترة التخييم التي تتمثل بكشط التربة السطحية لاقامة المخيمات وملاعب الكرة وحركة المركبات على الارض بصورة عشوائية ووضع سواتر ترابية او اسوار او اي نوع من الحواجز المضّرة بالبيئة حول المخيم الذي يؤدي الى تفكك وتهتك التربة وتدميرها بالاضافة الى سير المركبات على الطرق البرية الذي يؤدي الى انضغاط التربة فلا تستطيع اعالة النباتات، وترك النفايات المختلفة على الارض بعد الانتهاء من التخييم والتي يدخل في صنعها البلاستيك وقد ثبت علمياً أن تحلّل تلك المواد وبقائها لفترات طويلة مضرة للحيوان والنبات.

من غير المنطق النظر الى تعريف حماية البيئة الصحراوية على انها شيء ثانوي فالحفاظ عليها هو حماية للموارد ولو تحدثنا عن التنمية المستدامة لراينا ان هناك رابطا مباشرا بين البيئة والاقتصاد ليس المطلوب هو التضييق على مرتادي البر وانما الاستناد الى مشروعية حماية البيئة في الكويت ضد التعديات البشرية المدمّرة لتلك التعديات التي تحدث بسبب ضعف الوعي البيئي الذي يسهم في المزيد من التصحر وانقراض ما بقي من نباتات معمرة وتدمير الغطاء النباتي في صحراء الكويت وجرف وتخلخل التربة وزيادة عمق الطبقة الرملية فوق الأرض وتطاير الغبار في الجّو مع الرياح.

تعريف حماية البيئة الصحراوية الكويتية بمختلف عناصرها الحيوانية والنباتية يكون باعداد برامج الارشاد والتوعية حول الاشتراطات البيئية للتخييم وبتطبيق قانون شروط التخييم بحذافيره وبتعاون مرتادي البر واصحاب المخيمات مع البلدية وبتقنين فترة اقامة تلك المخيمات وجعل مدتها أقصر ممّا هو معمول به للمحافظة على البيئات والنظم الايكولوجية الهشة فيها والتقليل من الآثار السلبية الناتجة عن الأنشطة البشرية كالتخييم وما يصاحبه من انشطة مختلفة في صحراء الكويت.

ينتظر المعنيون في الشان البيئي المزيد من الاهتمام الرسمي لتطوير عمل الجمعيات المتخصصة في هذا الامر لتعزيز الدور العلمي حيال قضية تؤرق المجتمعات كافة خصوصاً بما يتعلق في بيئة الكويت الصحراوية ولذلك نرى ان ثمة ضرورة لتهيئة ارضية مناسبة تفتح آفاقا لولادة جمعيات تعنى في هذا الشأن لحماية اجوائنا الصحراوية من العبث ربما غير المقصود لجهل رواد البر بما لهم وما عليهم فيظهر من تعريف حماية البيئة الصحراوية ان طبيعتنا بحاجة الى انقاذ ولا يكفي اصدار قوانين للسماح او المنع انما افضل الطرق لاحتواء المسألة هو انشاء جمعيات واقامة دورات تخصصية ترمي الى بلورة موقف الابحاث تجاه مخاطر ارتياد البر ومواكبة سبل المعالجة جنباً الى جنب مع محبي التخييم لتجاوز كل المصاعب وتذليل المخاوف حبا بنقاوة البيئة في بلد يؤمن بالعلم والحياة الصحية وسلامة الشعب.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها