بيئة، الموسوعة البيئية

الحلول و البدائل قسم إعادة التدوير تدوير المخلفات الصلبة

تدوير المخلفات الصلبة

تقييم المستخدم: / 1
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تدوير المخلفات الصلبة

قبل أن نتحدث عن تدوير المخلفات الصلبة لا بد من تعريف التدوير بأنه عدة عمليات مترابطة بعضها ببعض تبدأ بتجميع المواد التي بالامكان تدويرها ومن ثم فرزها حسب أنواعها لتصبح كمواد خام صالحة للتصنيع ليتم تحويلها إلى منتجات قابلة للاستخدام وأهم النفايات القابلة للتدوير  الحديد والألمنيوم والورق والزجاج والخشب والتدوير يؤدي إلى التقليل من اعتماد المصانع على المواد الطبيعية كخامات أساسية لمنتجاتها مما يؤدي بالتالي إلى التقليل من استنزاف تلك المواد الطبيعية

بدأت فكرة تدوير المخلفات الصلبة أثناء الحرب العالمية الأولى والثانية، حيث كانت الدول تعاني من النقص الشديد في بعض المواد الأساسية مثل المطاط، مما دفعها إلى تجميع تلك المواد من المخلفات لإعادة استخدامها وبعد سنوات أصبحت عملية التدوير من أهم أساليب إدارة التخلص من المخلفات؛ وذلك للفوائد البيئية العديدة لهذه العملية

وبالنسبة لتدوير المخلفات الصلبة من حيث الفوائد البيئية والإقتصادية

  1. التقليل من تلوث البيئة نتيجة التخلص من النفايات عن طريق الدفن أو الحرق‏
  2. المحافظة على المواد الطبيعية‏
  3. تقليل الاعتماد على استيراد المواد الأولية‏
  4. توفير فرص صناعية جديدة‏
  5. توفير فرص عمالة جديدة وتوفير في الطاقة ‏

فيما يتعلق بتدوير المخلفات الصلبة تشكل النفايات الصلبة مشكلة بيئية قائمة بذاتها لأنها تؤدي إلى تلوث البيئة إذا لم يتم إعادة تدويرها والاستفادة منها بدلا من أن ترمى بشكل عشوائي كما يحصل عندنا حاليا حيث ترمى القمامة على جوانب وحواف الطرق الرئيسية والفرعية وكذلك في الأراضي الزراعية , أو أن تنقل إلى مكب عام للقمامة ليتم تجميعها ومن ثم طمرها دون معالجة ولقد لجأت بعض الدول إلى استخدام أساليب تقنية حديثة للاستفادة من النفايا الصلبة

وفيما يتعلق بتدوير المخلفات الصلبة تستخدم الدول المتقدمة أحدث ما توصل إليه العلم من تقنيات استخدام المخلفات وإعادة تدويرها من خلال‏

  1. الاستفادة من المخلفات المنزلية بتحويلها إلى سماد عضوي ذي جودة عالية‏
  2. الاستفادة من المخلفات الصلبة بواسطة الفرز الجاف‏

وحول تدوير المخلفات الصلبة تتوفر عدة طرق لاسترجاع المواد المفيدة من النفايات الصلبة وإعادة الاستفادة منها، من هذه الطرق‏ الفرز المغناطيسي والفرز الهوائي، وكذلك يتم عزل النفايات حسب مكوناتها لإعادة تصنيعها بعد كبسها، ويمكن الاستفادة من فضلات الشحوم في صناعة الصابون والشموع، ومن قطع الأثاث المنزلي ذات الحجم الكبير في إعادة استخدامه ونقله من قبل شركات متخصصة

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها