بيئة، الموسوعة البيئية

المشاكل البيئية قسم التلوث البيئي تاثير غازات عوادم السيارات على البيئة و عناصرها
المشاكل البيئية قسم التلوث البيئي تاثير غازات عوادم السيارات على البيئة و عناصرها

تاثير غازات عوادم السيارات على البيئة و عناصرها

تقييم المستخدم: / 20
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تشكل الغازات التي تنبعث من عوادم السيارات مشكلة خطيرة لها تاثير مباشر على تلوث الهواء ومع الزيادة الهائلة في اعداد السيارات التي تضاعفت خلال العقدين الى اكثر من عشرين ضعفا فان خطرها على البيئة اصبح يقض مضاجع القائمين عليها خصوصا وان الدراسات الحديثة لقياس انبعاثات العوادم اظهرت ان عوادم السيارات

الحديثة اكثر خطر على البيئة من القديمة نظرا لقلة الصيانة وكانت نتائج دراسة لوزارة ان نسبة المركبات المطابقة للحدود العتبية بلغت 43 بالمئة من العدد الكلي للمركبات التي اجريت عليها الدراسة وعددها  86 مركبة تعمل على البنزين.

وجاءت النتائج عقب خمس حملات ميدانية لمعرفة مدى التلوث الناتج عن الغازات المنبعثة من عوادم السيارات حيث تم اختيار140 مركبة كعينة عشوائية تمثل مختلف وسائط النقل العامة والخاصة وانواع الوقود المختلفة وتم ادخال المعلومات والنتائج التي رصدت الى جهاز الحاسوب وتم توزيعها على اربع فئات عمرية بحيث مثلت كل فئة عمرية خمس سنوات وفق معد الدراسة المهندس جبر درادكه وخلال الحملة تم قياس عوادم 86 مركبة تستخدم البنزين منها مركبتان تستخدمان بنزينا خاليا من الرصاص و29 مركبة تستخدم بنزين سوبر و55 مركبة تستخدم بنزين عادي اما السيارات التي تستخدم وقود الديزل وتم قياسها 54 مركبة.

وتبين من القياس ان الغازات المنبعثة من عوادم السيارات  هي غاز اول اكسيد الكربون وغاز ثاني اكسيد الكربون  وغاز الاكسجين والهيدروكربونات وبلغ عدد المركبات التي تعمل على البنزين في الفئة العمرية من 0 5 سنوات 22 مركبة ممن اجري عليها القياس وتبين ان المركبات المطابقة للحدود العتبية المسموح بها 17 مركبة بنسبة 77 %  والفئة العمرية من 5 10 سنوات تم فحص 29 مركبة المطابقة منها14 مركبة بنسبة 48 % والفئة من10 15 سنة المطابق 4 من اصل 16 مركبة بنسبة 25 %  والفئة اكثر من 15 سنة المطابق 4 من العدد 19 بنسبة 21 % فيما بلغ المجموع الكلي للمركبات المطابقة للحدود العتبية 39 مركبة من العدد الكلي للمركبات التي تعمل على البنزين وعددها 86 مركبة بنسبة 43 %.

وبعد قياس وتحليل الغازات المنبعثة من عوادم المركبات المستخدمة للبنزين العادي بلغ عدد المركبات المستخدمة للبنزين التي تم اختيارها 44 مركبة وبلغ عدد المركبات التي فحصت في الفئة العمرية من 0 5 سنوات 12 مركبة المطابق منها 7 النسبة 53 % اما الفئة العمرية من 5 -10 سنوات فان المركبات المطابقة للحدود العتبية المسموح بها بلغ 9 مركبات من ا صل 22  بنسبة 41 %  والفئة العمرية من 10  15 سنة المطابق 1 مركبة من اصل 15 وبنسبة 17 % واكثر من15 سنة المطابق 3 من اصل 55 مركبة بنسبة 2 %  وبلغت نسبة المطابق بالنسبة للمجموع الكلي 36 %.
واما المركبات المستخدمة للبنزين السوبر  فتم قياس وتحليل الغازات المنبعثة منها حيث بلغ عددها22 مركبة وتم قياس تراكيز الغازات فيها مثل غاز اول اكسيد الكربون co  وغاز ثاني اكسيد الكربون co2 وغاز الاكسجينوالهيدروكربونات HC  وبلغ مجموع المطابق منها 17 مركبةمن اصل 29 ملركبة لجميع الفئات العمرية من 0 الى اكثر من 15 سنة  وبنسبة 59 % والمركبات المستخدمة للبنزين الخالي من الرصاص حيث تم قياس مركبتين وكانت مطابقة للحدود العتبية المسموح بها واما بالنسبة لمركبات الديزل فتم قياس درجة العتامة للغازات المنبعثة من عوادم المركبات المستخدمة للديزل وبلغ عدد المركبات المطابقة للحدود العتبية 24 مركبة من المجموع الكلي 54 مركبة وبنسبة 44 % بحيث اخذ بعين الاعتبار الفئات العمرية من اكثر من15 سنة وتصدر عن عوادم المركبات عدة غازات

اهمها اكاسيد الكبريت وهي من الملوثات الرئيسة وتصيب الجهاز التنفسي فتسبب التهاب القصبات والسعال والربو كما انها تهيج الجلد والعيون وتزداد خطورة عندما يكون الجو رطبا وان وجود جزء واحد من غاز اكسيد الكربون في مائة الف جزء من الهزاء يسبب المرض وفد يسبب الوفاة عند وصوله الى درجة تراكيز عالية حيث يحل اول اكسيد الكربون محل الاكسجين في كريات الدم الحمراء واما غاز الهيدروكربونات فينتج عن عملية الاحتراق غير الكاملة للوقود وتشير بعض الدلائل الى ان بعض هذه المركبات سام وقد يسبب امراضا خطيرة وتعتبر غازات اكاسيد النيتروجين سامة وتسبب الوفاة اذا وجدت بتراكيز عالية في الهواء وتتولد هذه الغارات عندما يحترق الوقود في درجة حرارة عالية وتسبب هذه الملوثات تهيج العيون كما تؤذي الرئتين.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الجمعة, 20 كانون2/يناير 2012 09:44