بيئة، الموسوعة البيئية

تآكل الفلزات

تقييم المستخدم: / 3
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تآكل الفلزات هو انهيار العناصر الفلزية كنتيجة لتفاعلها مع الجو المحيط بها. و يتم استخدام الفلزات في أيامنا هذه لتصنيع الكثير من الأشياء مثل الأنابيب والهياكل وغيرها.


إن تآكل الفلزات من العوامل بالغة الأهمية في الصناعات الكيماوية، حيث أنه السبب الأساسي للكثير من المشاكل التي تجابه عمليات التشغيل في خطوط الأنتاج لتلك الصناعات وهو غالبا المسؤول عن الأعطال وتوقف الأنتاج.

ويجب أن يكون معلوما أن تآكل الفلزات هي عملية تلقائية طبيعية يتم فيها إعادة الفلزات من صورتها الأنتقالية الحرة إلى صورتها الثابتة ، أي أن ألتآكل هو الطريق الذي تستعيد به الطبيعة ما أخذه منها الأنسان من فلزات و أيضا يكون من الواضح أنه ليس من العملي محاولة إيقاف تآكل الفلزات بصفة نهائية، وأن دور كل متصدي لعملية تآكل الفلزات يتلخص في محاولة الحد من معدل وقوعه.

و يفضل دراسة هذه الأجراءات وتلك الطرق في مرحلة التصميم و قبل بداية مرحلة الإنشاء وعلى الرغم من ذلك فإن مشكلة تآكل الفلزات سوف تظهر من جديد عندما يبدأ خط الأنتاج في مرحلة التشغيل وعلى ذلك فإن كل مهتم بتآكل الفلزات لا بد أن تكون لديه من المعلومات الأساسية ما يمكنه من ملاحظة كيفية حدوثه وكيف يمكن قياس معدل وقوعه والأجهزة اللازمة لذلك وطرق فحص العينات.

ولعل من الواجب الآن إعادة التأكيد مرة أخرى على أن كافة الفلزات والسبائك معرضة لعملية تآكل الفلزات ولا توجد مادة بعينها تكون مناسبة لكافة التطبيقات والأستخدامات وفي منأى عن تآكل الفلزات، فعلى سبيل المثال فلز الذهب والمعروف بمقاومته المتميزة للتآكل الجوي نجد أنه سريع تآكل الفلزات والذوبان إذا ما تلامس مع الزئبق عند درجات الحرارة الأعتيادية.

و مع ذلك نجد أن فلز الحديد لا يتأثر بفعل الزئبق ولكنه سرعان ما يصدأ في الهواء الجوي ولكن ولحسن الحظ يوجد عادة الكثير من الفلزات والسبائك الفلزية التي تستطيع أن تؤدي عملها بنجاح في أوساط محددة. أيضا فإن هناك الكثيرمن الطرق المتوفرة والمعروفة الآن والتي يمكن بواسطتها السيطرة على تآكل الفلزات وتقليص حجم المشكلة .

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها