بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب طرائف بيئة يقدم هبوط العلماء داخل بركان خامد
غرائب طرائف بيئة يقدم هبوط العلماء داخل بركان خامد

بيئة يقدم هبوط العلماء داخل بركان خامد

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها


لقد نزل فريق من العلماء في ايسلندا مسافة 200 متر داخل تجويف الحمم الملتهبة ليلتقطوا بعض الصور.

وما ترونه في هذه الصورة هو بركان تريغنيوكاجيجور الخامد في آيسلندا الذي يعرف ايضا باسم البركان النائم، وهو السبب في تكوين الجزيرة التي تعرف اليوم باسم آيسلندا حين ثار منذ 3,000 سنة!!
وهذه هي المرة الاولى التي يدخل فيها الانسان داخل تجويف الماجما الذي كان ممتلئا ذات يوم بالحمم الملتهبة!

ويتكلم د. فرينستين سيجميندسون عن انطباعه الاول عند دخوله البركان فيقول انه شعر بضآلة شديدة امام قوة الطبيعة المذهلة! نكاد نشعر بتلك الضآلة من مجرد مشاهدة الصور فكيف الحال لمن كان فيها!!

والفريق الذي نزل لاسفل تكون من عالمين و15 شخص لدعمهم، ويضم فريق الدعم خبراء في تسلق الجبال وفي التصوير لتوثيق هذا الحدث التاريخي
والآن، يقوم العلماء بدراسة مشاهداتهم في البركان الخامد لفهم آلية تكوين وعمل منظومة الانابيب الطبيعية التي تتحرك فيها الحمم البركانية، في محاولة منا لفهم احد اعنف قوى الطبيعة واكثر اهمية للحياة على الارض

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأربعاء, 16 أيار/مايو 2012 12:39