بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء بعثات فضائية
الارض والفضاء بعثات فضائية

سيكون اشتون كوتشر من سياح الفضاء مع فيرجين غالاكتيك

اصبح الممثل الاميركي اشتون كوتشر  السائح  الخمسمئة الذي يحجز بطاقة الى الفضاء على ما اعلن الملياردير البريطاني ريتشارد برانسون رئيس  فيرجين غالاكتيك واوضح برانسون على مدونته الالكترونية

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 23:10

إقرأ المزيد...

  • الموسوعة البيئية
  • الزيارات: 268

شركات تتحضر لرحلات سياحية للفضاء

في غضون سنوات قليلة من المتوقع أن تبدأ شركات القطاع الخاص بأخذ السيّاح في بعثات فضائية للراحة والاستجمام في الفضاء الخارجي، وتتولى إيصال المعدات والمؤن إلى المحطة الفضائية الدولية مقابل أجور.
وتلقى بناء مركبات فضائية يديرها القطاع الخاص دفعة كبيرة بقرار الحكومة الأميركية وقف بعثات المكوكية ابتداء من العام المقبل، ورغبة إدارة أوباما في إرسال رواد الفضاء الأميركيين إلى المحطة الفضائية بمركبات تجارية.
ويتصدر السباق إلى الاضطلاع بهذا النشاط شركة "سبيس أكس"، التي أسسها رجل الأعمال الجنوب أفريقي المتخصص بقطاع الانترنت والتكنولوجيا المتطورة، إيلون موسك.
ونقلت صحيفة الديلي تلغراف عن موسك المتزوج من الممثلة البريطانية تالولا رايلي قوله إن العالم يواجه الاختيار بين بعثات الفضائية المأهولة لأغراض تجارية أو لا بعثات فضائية بالمرّة. وستبدأ شركته بنقل إمدادات إلى المحطة الفضائية على متن الكبسولة دراغون التي تتسع أيضًا لسبعة أشخاص. أما الهدف النهائي فهو نقل البشر إلى عمق الفضاء الخارجي.
وكانت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" رصدت بالفعل مليارات الدولارات لتوقيع عقود على نقل الإمدادات في بعثات فضائية تجارية. كما ستعتمد الوكالة في المستقبل على شركات القطاع الخاص في توفير وسائل آمنة وموثوقة لنقل رواد الفضاء أو الاضطرار إلى شراء مقاعد على مركبات سويوز الروسية بعشرات ملايين الدولارات للشخص الواحد.
وستكلف الرحلة إلى المحطة الفضائية والعودة منها في 2011 و2012 وكالة الفضاء الأميركية نحو 51 مليون دولار بالمقارنة مع 26 مليونًا في الوقت الحاضر.
ومن الشركات الخاصة الأخرى التي دخلت هذا المضمار سييرا نيفادا كوربوريشن، التي تعمل على بناء مكوك مجنح صغير يتسع لثمانية أشخاص. وتأمل الشركة بأن ينطلق المكوك الذي سمته "دريم تشيسر" إلى المحطة الفضائية، ثم يهبط على مدرج في رحلة العودة.
وأشار مارك سيرانغيلو من شركة سييرا نيفادا إلى أن الروس يرفعون أسعارهم كل عام، وأنه يحتكرون هذا النشاط. وأضاف إن الأميركيين يوفرون للروس فرص عمل وينفقون المال على التكنولوجيا الروسية، رغم وجود شركات أميركية قادرة على تقديم الخدمات نفسها.
من اللاعبين الآخرين في ارتياد هذا المجال شركة "بلو أوريجن"، التي يملكها جيفري بيزوس مؤسس شركة أمزون، وشركة بوينغ. في هذه الأثناء تخطط شركة "فيرجين كالاكتيك"، التي يملكها رجل الأعمال البريطاني السر ريتشارد برانسون، لتكون أول شركة طيران تجارية إلى الفضاء الخارجي في العالم، يبلغ ثمن التذكرة على مركباتها 200 ألف دولار

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 23:34

  • الموسوعة البيئية
  • الزيارات: 220

شركة ميثاق للتأمين من أخطار الفضاء تشهد نمواً كبيراً

شركة ميثاق للتأمين من أخطار الفضاء تشهد نمواً كبيراً

العضو المنتدب لشركة ميثاق للتكافل وهو  التأمين المتوافق مع الشريعة عبدالله المعمري أكد

 

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 23:42

إقرأ المزيد...

  • الموسوعة البيئية
  • الزيارات: 318

شنتشو 8 يمكن أن تكون بداية البعثة لثلاثة أسابيع

الرحلة القادمة من سفينة الفضاء شنتشو للصين العام الماضي التي كانت  ما بين 20 و 22 يوما، وفقا للمصادر الألمانية. وكانت المعلومات التي نقلها ضابط الاتصالات في مركز الفضاء الألماني، أي ما يعادل في ألمانيا من وكالة ناسا. وسوف يطير الباحثون الألمان لجمع التجارب البيولوجية على البعثة، التي يتوقع إطلاقها في النصف الثاني من هذا العام.



وسوف تطير مركبة الفضاء شنتشو 8 مع عدم وجود الطاقم على متن الطائرة، وسوف يتم إرسالها للالتقاء والارساء مع الصين تيانغونغ مختبر الفضاء 1، يتوقع أن تنطلق في وقت ما قبل شنتشو 8 تطير. وستعود وحدة نزول شنتشو 8 الى الارض في نهاية الرحلة، حاملة معها حزمة التجربة.

مدة المهمة هي جديرة بالملاحظة. وستكون هذه الرحلة أطول من أي وقت مضى لسفينة الفضاء شنتشو بكامل طاقتها. كما انه يعطي دلائل على كيفية ارسال الصين لرواد الفضاء الى مختبر  تيانغونغ1، ومختبرات فضائية أخرى للمتابعة.

والغرض الرئيسي من مهمة شنتشو 8 هو اختبار موعد وإجراءات لرسو السفن في الفضاء. كما انها بروفة لبعثة شنتشو 9، التي من المتوقع أن تحمل رواد فضاء الى مختبر  تيانغونغ1 في عام 2012.  وهكذا، فإننا يمكن أن نتوقع من بعثة الخطط العامة لتتطابق مع بعضها البعض بشكل وثيق إلى حد ما.

وقد ناقشت الصين علنا خططها لارسال رواد فضاء لمختبرها الأول الفضائي لسنوات، ولكن أصدرت تفاصيل محددة قليلة على البعثات.

سؤال واحد التي شغلت المحللين هي المدة المتوقعة لرحلة استكشافية إلى تيانغونغ. مختبر الفضاء هي صغيرة نسبيا، ويقدم مجالا لرواد الفضاء لتسكن. كما تم طرح أسئلة حول الدعم اللوجستي لهذه البعثة.

مختبر تيانغونغ وسفينة الفضاء شنتشو التي ستلتحم مع الغرفة إلى حد ما لديها محدودة اللوازم. هل قضايا المياه والغذاء وامدادات الاوكسجين من شبه المؤكد ستستبعد بقاء فترة طويلة على متن المختبر.

هذا الكاتب، مع غيره من المحللين، اقترحوا في وقت سابق ان الرحلة إلى تيانغونغ كان من المحتمل أن  يتكون عمل طاقمها لاسبوعين تقريبا. واقترح بعض المحللين نحو ثلاثة أسابيع. يذكر أن بعثة من ثلاثة أسابيع لشنتشو 8 يدعم جميع هذه التقديرات، ولكن لا تزال لا تخبرنا بالضبط كم من الوقت سوف تستغرق  مهمة شنتشو9.

إذا كان من المفترض ان يكون شنتشو 8 في رحلة بحرية تجريبية لأفراد طاقم البعثة ، فإنه حاول أن تكون شاملة في تجاربها. وهذا يعني أننا يمكن أن نتوقع هذا لتغطية جميع الاحتياجات العادية لطاقم البعثة، بالإضافة إلى أشياء كثيرة. بذلك شنتشو 8 هو على الارجح نوعا آخر مع القدرة على التحمل، لتثبت أنها جديرة في الفضاء لفترة طويلة.

ربما تم تصميم هذه المهمة إلى آخر الأيام القليلة  أكثر من أنها ستكون لازمة للعمل على متن رحلة جوية، فقط لحسن التدبير.

وإذا كان هذا هو الحال، فإن رواد الفضاء سيبقون على متن تيانغونغ1 لمدة أسبوعين تقريبا. وربما البقاء سيكون حوالي أسبوعين ونصف.

في هذه المرحلة ، فإنه من غير الواضح متى سوف يطير شنتشو 8 وحده في بداية مهمته، في حين اقتراب تيانغونغ1. فمن المحتمل أنها سوف تنسخ الاستراتيجيات الحالية الروسية ، وتثبيت السرعة لمدة يومين في المختبر.

ومع ذلك، فإن الصين أيضا تقدم نسخة أكثر قوة من الصاروخ لونج مارش لاطلاق هذه المهمة، ويمكن أن تختار المسار المباشر. إذا قل  استهلاك الطاقم فمن المنطق الوصول الى المختبر في أسرع وقت ممكن.

ثم مرة أخرى ، شنتشو 8 تفعل ذلك لأول مرة، وانها أيضا وسيلة تعديل. وسيكون هناك على الارجح سولو "رحلة بحرية تجريبية" في المدار قبل ان يتم السماح للمركبة الفضائية للانتقال إلى مرحلة ارساء مهمتها.

وقت الرحلة التي قضاها افراد الطاقم في المرور العابر سوف يؤثر على الوقت المتاح في المختبر. ولكننا لا نستطيع التأكد مما اذا كان كروز شنتشو 8 سوف يتطابق مع شنتشو 9.

بذلك، يمكننا أن نقول ربما بالتأكيد من أن افراد طاقم الرحلات إلى تيانغونغ1 سوف لن يدوم أكثر من ثلاثة أسابيع. بالضبط كم من الوقت سوف تقضي على متن المختبر هذا غير واضح. لكن الخطة المهمة تشير إلى أن الصين عازمة على الحصول على أكبر وقت للطاقم في المختبر ليستطيعوا، في ضوء الموارد المتاحة.

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 23:40

  • الموسوعة البيئية
  • الزيارات: 329

المزيد من المقالات...