بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب طرائف امريكية تربي اظافرها منذ 30 عاما وتعتبرها اطفالها الصغار
غرائب طرائف امريكية تربي اظافرها منذ 30 عاما وتعتبرها اطفالها الصغار

امريكية تربي اظافرها منذ 30 عاما وتعتبرها اطفالها الصغار

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها


لقد علم موقعنا موقع بيئة ان امراة امريكية كشفت انها تدمن تربية اظافر يدها وانها لا تستطيع التخلي عن هذه العادة التي تهدد صحتها وحياتها بعد اصابتها بمرض السكري.

وقالت ايانا البالغة من العمر 54 عاما التي تطلق على اظافرها اطفالها الصغار:  انا اعتبر نفسي الهة باظافر طويلة.

واشارت صحيفت ديلي ميل البريطانية الى ان ادمان ايانا لا يؤثر في حياتها اليومية بعد 30 عاما على رفضها قص اظافرها الا انه يهدد صحتها فقد اكتشفت اصابتها بمرض السكري من الدرجة الثانية الامر الذي يتطلب النشاط وممارسة التمارين الرياضية للتغلب عليه.

لكن صاحبة الجنون والحماس المفرط لاظافرها على الرغم من مرضها تصر على اطالتها رغم انها تمشي ببطء جدا مثل طائر البطريق فهي تسير على كعبيها وتصعد الدرج بجانبها بل وتجد صعوبة في الاستلقاء او النوم على ظهرها لان الغطاء قد يؤذي اظافرها.

وهي لا تستطيع ارتداء الجوارب ولا الاحذية وتشتري احذية التنس وتقص مقدمتها كي تستطيع ارتداءها. وبدات ايانا اطالة اظافرها وهي في الـ 24 من عمرها لكن منذ 5 سنوات فقط بدا جنون اطالة الاظافر ينتقل الى قدميها.

ويبلغ اطول اظافر قدمها 4 بوصات. اما اقصرها فيبلغ طوله بوصتين. وتعاني ايانا احباطا لانها لا تستطيع اللعب مع حفيدها كما ان صديقها يرى في اصرارها على اطالة اظافرها خطرا على حياتها بل ويصطحبها الى دروس الرقص لترى المتعة التي تفوتها على نفسها. ورغم كل تلك المحاولات من المحيطين بها تصر على عدم قصها وترد بكلمة واحدة لن اقص ايا من اظافري.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأربعاء, 16 أيار/مايو 2012 11:40