بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء مشاهدات الفضاء الفلكي الروسي ارتيوم نوفيتشونوك يكتشف مذنبا جديدا
الارض والفضاء مشاهدات الفضاء الفلكي الروسي ارتيوم نوفيتشونوك يكتشف مذنبا جديدا

الفلكي الروسي ارتيوم نوفيتشونوك يكتشف مذنبا جديدا

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

استطاع الفلكي الروسي ارتيوم نوفيتشونوك وهو طالب الدراسات العليا في جامعة بيتروزافودسك الحكومية من اكتشاف مذنب جديد، الذي اصبح يحمل اسمه. وهذا هو اول اكتشاف لمذنب في روسيا منذ 20 عاما.

 


واتى في البلاغ الصادر عن الجامعة ان الاكتشاف تم يوم 7 سبتمبر ضمن اطار برنامج البحث والمراقبة لمحطة تاو الفلكية التابعة للمركز العلمي كا – دار الواقع في منطقة شمال القوقاز، من قبل ارتيوم نوفيتشونوك مؤسس نادي استيريون الفلكي في بيتروزافودسك، فقد قام بدراسة الصور التي التقطتها تلسكوبات المحطة , ومن خلال دراسة هذه الصور اكتشف شيئا يفوق سطوعه بـ 19 مرة سطوع النجوم الاخرى.

واتى في البلاغ لقد بين التدقيق والتمحيص ان هذا الشيء كما يبدو هو جسم مذنب جديد لم يسبق تسجيله ,وبعد الحصول على تاكيدات محطات فلكية للهواة والمحترفين من مختلف انحاء العالم سجل المذنب الجديد باسم P/2011 R3 Novichonok .

وعقب ذلك استمرت عمليات دراسة الصور المذكورة، تقرر اضافة اسم فلاديمير غيركي مدير المحطة الفلكية الذي التقط الصور، التي اعتمادا عليها تم اكتشاف المذنب الجديد. حيث اصبح اسم المذنب الجديد  P/2011 R3 Novichonok-Gerke .

وذكرت الجامعة في بلاغها الى ان هذا اول مذنب يكتشف من الاراضي الروسية منذ عام 1989

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2012 15:53