بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي مواضيع متفرقة الغابات تملك إمكانية توفير الأمن الغذائي
نظام البيئي مواضيع متفرقة الغابات تملك إمكانية توفير الأمن الغذائي

الغابات تملك إمكانية توفير الأمن الغذائي

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

طرق المحافظة على التنوع البيولوجي

الغابات تملك إمكانية توفير الأمن الغذائي

أكدت الدراسات والأبحاث الشراكة التعاونية للغابات أن الغابات يمكن أن تلعب دوراً بالغ الأثر في إطعام العالم من منتجاتها التي تشمل أوراق النباتات الغنية بالفيتامينات، إلى جانب الثمار والجذور ذات القيمة الغذائية العالية كطريقة المحافظة على التنوع البيولوجي، ودعت الحكومات إلى الاستثمار أكثر في الإدارة المستدامة للغابات وإعادة تأهيل المناطق المتدهورة وذكرت الشراكة التعاونية للغابات التي تضم منظمة الأغذية والزراعة فاو في بيانها الصادر الأسبوع الماضي أنه ومع معاناة نحو مليار شخص من الجوع المزمن عالمياً، يجب ألا يطغى دور الغابات فى توفير الأخشاب على مساهمتها الكبيرة فى تلبية احتياجات الغذاء فى المجتمعات الأشد فقرا.

وقال المدير المساعد لقطاع الغابات فى الفاو، إدوارد روخاس، إن الغابات والأشجار المختلطة بالمناطق الزراعية تمثل مصدرا للغذاء والدخل النقدى لأكثر من مليار من أشد الفقراء حول العالم بما تتيحه من أغذية أساسية وتكميلية وأضاف ولتدعيم هذه المنافع يجب على الشركاء الإنمائيين والحكومات زيادة الاستثمارات لمساندة الإدارة المستدامة وإعادة تأهيل الأراضى المتدهورة كأحد طرق المحافظة على التنوع البيولوجي ، مشيراً إلى أن أكثر من 50 مليون شخص فى الهند يعتمدون مباشرة على الغابات كمورد عيش بينما يستهلك ما يقارب من 80% من السكان في جمهورية لاوس أغذية برية كل يوم من الغابات.

وتشكل الأغذية من الغابات والحيوانات البرية مساهمة بكمية قليلة ولكنها كبيرة فى قيمتها الغذائية خاصة لسكان الريف الفقراء ممن قد تفتقر وجباتهم الأساسية إلى التنوع الكافى ويمكن أن تصبح أوراق النباتات مصدرا مهما للفيتامينات وللبروتينات، كما توفر الثمار السعرات الحرارية اللازمة، إلا أنه ونظرا للاستغلال المفرط أصبحت الغابات والحياة البرية مهددة مما يعرض التنوع الحيوى الوراثى بل والأمن الغذائى ذاته لأخطار جمة وفى هذا الصدد، من المقرر أن تناقش الأطراف فى الاتفاقية الدولية للتنوع الوراثى ومركز البحوث الحرجية الدولى فى اجتماع خلال نوفمبر الجارى إجراءات جديدة لتحسين الإدارة المستدامة للحياة البرية لدى البلدان الاستوائية وشبه الاستوائية.

وتعمل فرقة العمل الرفعية المستوى المعنية بالتصدى لأزمة الأمن الغذائى فى العالم على التأكد من أن منظومة الأمم المتحدة والمؤسسات المالية الدولية ومنظمة التجارة العالمية على استعداد لتقديم دعم قوى وثابت للبلدان التى تكافح لمواجهة فقدان الأمن الغذائى، طبقاً لما ورد بوكالة أنباء الشرق الأوسط  وتلعب الغابات دورا هاما فى الحفاظ على التنوع البيولوجى فى العالم وزيادة الوعى العام بمسألتى التصحر والجفاف، كما تلعب دوراً هاماً فى التخفيف من تغيرالمناخ، ونظراً إلى أن الغابات تختزن كميات هائلة من الكربون فإن إزالتها أو حويلها إلى استعمال آخر، يؤدى إلى إعادة إطلاق هذه الكميات المختزنة من الكربون فى الأجواء.

ويعتمد حوالى 6ر1 مليار شخص فى معيشتهم اليومية على الغابات، كما يعيش نحو 60 مليون شخص معظمهم فى المجتمعات الأصلية والمحلية فى الغابات ونظراً لأهمية الغابات حددت الأمم المتحدة العام الجاري عاماً دولياً للغابات تحت شعار "الغابات للجميع"، بهدف التشديد على ضرورة الإدارة المستدامة لجميع أنواع الغابات، بما فيها الغابات ذات النظم الإيكولوجية الهشة، واقتناعا منها بأن تضافر الجهود ينبغى أن يتركز على زيادة الوعى على جميع المستويات لتعزيز الإدارة المستدامة والتنمية المستدامة لجميع أنواع الغابات لصالح الأجيال الحالية والمقبلة.

ويأتى الاحتفال بعد العام الدولى للتنوع الحيوى وطرق المحافظة على التنوع البيولوجي، الذى اختتم باعتماد خطة استراتيجية حول الحد من معدلات فقدان البيئات الطبيعية بما فيها الغابات بحلول عام 2020، وأهمية الحفاظ على استدامة الغابات لضمان التنوع الحيوى ، ليؤكد أهمية تعاون دول العالم لمكافحة التصحر وأكد الأمين العام للامم المتحدة بان كى مون -فى بيان أصدره فى يونيو الماضى- أنه عندما نحمى الأراضى الجافة ونصلحها فإننا نحقق التقدم على جبهات كثيرة فى نفس الوقت، فنعزز الأمن الغذائى، ونتصدى لتغير المناخ، ونساعد الفقراء على التحكم فى مصيرهم، ونسرع الخطى نحو إنجاز الأهداف الإنمائية للألفية.

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها