بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب الطبيعة و الكائنات الحية الدلفين الوردي ذلك المخلوق الرائع
غرائب الطبيعة و الكائنات الحية الدلفين الوردي ذلك المخلوق الرائع

الدلفين الوردي ذلك المخلوق الرائع

تقييم المستخدم: / 1
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

الدلفين الوردي هو مخلوق رائع، هو واحد من الدلافين التي تعيش فقط في المياه العذبة، يعيش في نهر الامازون في امريكا الجنوبية. طول النهر هو 6000 كيلو مترا ويلامس 9 دول. يولد بلون رمادي ولكن مع تقدم السن ياخذ اللون الزهري.

تاكل هذه الدلافين الاسماك والسرطانات. وتتميز بلونها الغير اعتيادي اللون الوردي.

تعيش الدلافين الوردية حتى عمر يصل الى 40 عاما بشكل فردي، ولكن في الاسرة، فلا تعيش سوى حوالي 4 سنوات. فلم تنجح الدلافين الوردية في العيش ضمن الاسر.

هناك الكثير من القبائل على طول نهر الامازون، وهم يعتقدون باساطير عدة تربطهم مع الدلفين الوردي. قبائل التيكونا ان الدلافين الوردية خلقت للاستعمالات السحرية وليس لتستخدم من قبل الانسان. قبائل اخرى تعتقد ان الدلافين هي رموز الخير او الشر. بعض الناس يعتقدون ان بعد غروب الشمس ، تخرج الدلافين من الماء، وتاخذ شكل الانسان ويقومون بالاحتفالات.

لا احد يعرف لماذا هذا النوع من الدلافين وردي. ربما قد يحصلون على هذا اللون بنفس طريقة الفلامينغو، من الاغذية التي يتناولها. بعض الناس يعتقدون ان لون الدلفين الوردي سببه طريقة تدفق الدم في الجسم.

ويفيد موقع بيئة بان الدلفين الوردي يقع في خطر الانقراض. فيطارده م بعض الناس من اجل عيونه واسنانه، والتي من المفترض ان تكون قوية وسحرية حسب اعتقادهم. وفي بعض الاحيان، تغرق سفن النفط في النهر، ويتسرب طن من البترول في الماء، فيلحق الاضرار بمئات الاميال من النهر. هذه المعادن الملوثة تدمر السلسلة الغذائية، حيث ان الدلفين الوردي على راسها.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 23:23