بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب الطبيعة و الكائنات الحية الافعى الشرقية المرجانية
غرائب الطبيعة و الكائنات الحية الافعى الشرقية المرجانية

الافعى الشرقية المرجانية

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

لم يحدث اي حالة وفاة لثعبان المرجان الشرقية ذات قد ذكرت منذ اواخر 1960، لدغاتها ممكن ان تؤدي الى السكتة القلبية.

لدغة من الشعاب الشرقية السامة المشهورة ثعبان في البداية يبدو انه يتوافق والمناخ السائد. هناك القليل من الالم او لا او تورم في مكان اللدغة، ويمكن تاخير اعراض اخرى لمدة 12 ساعة. ومع ذلك، اذا لم يعالج من قبل مضاد الزعاف، العصبي يبدا لتعطيل الروابط بين الدماغ والعضلات، مما يسبب في مدغم خطاب الرؤية المزدوجة، والشلل العضلي، وتنتهي في نهاية المطاف في القصور التنفسي او القلبي.

هذه الثعابين، منتفخة في مقرها الرئيسي ذات اللون الاحمر والاصفر والاسود، ومشهورة مثل الكثير في سمها القوي بالنسبة للكثير من القوافي، "الاحمر والاصفر،  الحمراء والسوداء، صديق جاك"، تحد لتمييزه عن المقلدين غير منقوشة وبالمثل، سامة، مثل قرمزي ملك الثعابين.

الثعابين المرجانية الشرقية المتقوقعة انها تعض الانسان بصفة عامة الا عند التعامل معها والدوس باقدامهم عليها. يجب مضغ حرفيا على الضحية لحقن السم لهم تماما، لذلك معظم لدغ البشر لا يؤدي الى الوفاة. في الواقع، لم يبلغ عن اي حالة وفاة بسبب لدغات الثعابين المرجانية في الولايات المتحدة وافرج عن مضاد الزعاف في 1967.

ثعابين المرجان الشرقية اقارب لطراز كوبرا، مامبا، وثعبان البحر. كانوا يعيشون في المناطق المشجرة، والرملية، والمستنقعات في جنوب شرق الولايات المتحدة، ويقضون معظم حياتهم تحت الارض او في اكوام الاوراق.

ياكلون السحالي والضفادع والثعابين الصغيرة، بما في ذلك الثعابين الشعاب. رضيع ثعابين تخرج من البيض 7 بوصات (17.8 سم) لفترة طويلة. البالغين تصل طولهم الى نحو 2 اقدام (0.6 متر) في الطول. متوسط العمر في البرية غير معروف، ولكنها يمكن ان ترقى الى مستوى سبع سنوات في الاسر.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 22:43