بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب الطبيعة و الكائنات الحية الاشجار تكسو برجين سكنيين ليشكلا اول غابة عائمة في سماء ايطاليا
غرائب الطبيعة و الكائنات الحية الاشجار تكسو برجين سكنيين ليشكلا اول غابة عائمة في سماء ايطاليا

الاشجار تكسو برجين سكنيين ليشكلا اول غابة عائمة في سماء ايطاليا

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

ان  مشكلة تقلص مساحات الغابات لم تعد تمثل مصدر قلق لحماة البيئة حيث ان مطورين ايطاليين ابتكروا طريقة جديدة لمواجهة مشكلة تآكل المساحات الخضراء فلجاوا الى بناء ابراج تكسوها كتل من الاشجار لتشكل اول غابة تسبح في السماء بالعالم.


والمصمم الايطالي ستيفانو بويري يشرف  على بناء برجين سكنيين في مدينة ميلانو يضمان 730 شجرة ضخمة و5000 شجيرة و11 الف نوع من النباتات البرية. ويعلو البرجان على ارتفاع 111 و80 مترا على التوالي. وفريق من المزارعين المختصين سيقومون بتثبيت الاشجار التي يصل طول اطولها الى 9 امتار.

ويقول منفذو المشروع ان مساحة البرجين تعادل هكتارا واحدا من الغابات ويتباهون بقدرة مشروعهم على امتصاص كميات كبيرة من ثاني اوكسيد الكربون وتوفير الطاقة من خلال الاعتماد على الرياح والشمس في توفير الكهرباء.

ويشرح ميشيل برونيلو مدير شركة ستوديوهات بويري المنفذة للمشروع   ان المشروع تم تصميمه في عام 2006 موضحا ان فكرة الغابة جالت في ذهني عند مشاركتي في مشروع لزراعة الاشجار المحلية. وقد تخيلت مبنى مستوحى من الطبيعة. وسيطلق على البرجين اسم بوسكو فيرتيكالي وسيشكلان غابة خضراء عائمة وسط الاسمنت الذي طغى على وسط مدينة ميلانو وفقا لبرونيلو الذي اكد في تصريحات لصحيفة دايلي ميل البريطانية ان السكان سيستمتعون بنوعية راقية من السكن باستهلاك اقل من الموارد التي تستنزفها المباني التقليدية.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 01:01