بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب طرائف الابنة تمنع من الدراسة لانها جميلة حد الفتنة
غرائب طرائف الابنة تمنع من الدراسة لانها جميلة حد الفتنة

الابنة تمنع من الدراسة لانها جميلة حد الفتنة

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها


لقد علمت مصادرنا في موقع بيئة ان هناك عائلة باكستانية مهاجرة في ايطاليا قررت منع ابنتها (19 عاما) من الذهاب الى المدرسة بحجة انها جميلة لدرجة "الفتنة" ولكن الفتاة الباكستانية رجعت الى مدرستها بعد ايام من مفاوضات مع الاهل تدخل فيها قنصل باكستاني ونقابات عمالية والشرطة. ووسائل اعلام ايطالية افادت بالذكر ان اهل الفتاة الباكستانية "جميلة" منعوها من الذهاب الى الثانوية في بريشيا شمال ايطاليا خوفا من ان يثير جمالها اعجاب شباب ايطاليين وتقيم علاقات معهم في حين انهم يفكرون في تزويجها من شاب باكستاني.

وقضية الفتاة الباكستانية هذه قد اثارت جدلا في المدينة لدرجة تشبيهها بقضية الباكستانية هينا سليم التي قتلها والدها عام 2006 بعد ارتدائها لملابس غربية وقيامها بعلاقة مع ايطالي.

وقد توسطت الشرطة ونقابات عمالية ومنظمات تعني بالهجرة وحتى القنصل الباكستاني محمد فاروق لدى اهل الفتاة الباكستانية لاسترجاعها الى مدرستها ونجحت المفاوضات بعد ايام تغيبت فيها الفتاة الباكستانية عن المدرسة في اقناع الاهل بعودتها اليوم.

واصطحب جميلة اثناء عودتها القنصل الباكستاني في ميلانو وممثل عن الجالية الباكستانية وممثل عن الاتحاد العمالي العام في ايطاليا ـ فرع بريشيا.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأربعاء, 16 أيار/مايو 2012 12:56