بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي مواضيع متفرقة الأرصاد الجوية الفلسطينية
نظام البيئي مواضيع متفرقة الأرصاد الجوية الفلسطينية

الأرصاد الجوية الفلسطينية

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

الأرصاد الجوية الفلسطينية


بدأ نشاط الأرصاد الجوية الفلسطينية في عهد الاحتلال البريطاني في بعض المدن الفلسطينية و هي القدس و أريحا و جنين  و طولكرم  و العروب و وادي الفارعة منذ عام 1923  ، و كان دورها يقتصر على القيام بعمل الرصدات الجوية لبعض العناصر الجوية ، و لكن في عام 1948 اتبعت محطات الأرصاد الجوية الفلسطينية في مدن الضفة الغربية إلى الأرصاد الجوية الأردنية ، علما بأن محطة الأرصاد الجوية الفلسطينية الموجودة في قطاع غزة كانت تابعة للهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية .


تم استيلاء شبكة محطات الأرصاد الجوية الفلسطينية العاملة من قبل الاحتلال الإسرائيلي في عام 1967 ، حيث قام بإنشاء محطات جديدة في المدن الفلسطينية في الضفة الغربية و  قطاع غزة و وظف فيها موظفين اقتصر عملهم على قياس وتسجيل عناصر الطقس المختلفة .

و لكن عام 1994 انتقلت مهام الأرصاد الجوية الفلسطينية إلى السلطة الوطنية الفلسطينية ، و تم إرسال بعثة إلى مصر تتكون من 25 متدرب فلسطيني لتشكيل النواة المتخصصة في الأرصاد الجوية الفلسطينية ، و في نفس السياق ، تم إرسال 14 متدرب إلى المغرب عام 1997 ، و ليصبح لديها كادر مدرب ومؤهل قادر على القيام بأعمال الأرصاد الجوية وأصبحت عام 1997 م  إدارة عامة بموجب مرسوم رئاسي تتبع لوزارة النقل والمواصلات .

أما في عام 1999 أصبحت عام 1997 عضو مراقب في منظمة الأرصاد العالمية وعضو دائم في اللجنة العربية الدائمة للأرصاد الجوية في إطار جامعة الدول العربية ، وفي نفس العام تم توسعة شبكة محطات الرصد الجوي حيث تم افتتاح محطتي رصد جوي في مدينة رام الله وكذلك في مطار غزة الدولي ، و أيضا تم انشاء محطة أرضية لاستقبال الخرائط الجوية وصور الأقمار الصناعية والتي كانت تستخدم لأغراض الملاحة الجوية في مطار غزة الدولي .

تم إرسال 10 موظفين للتدرب في دائرة الأرصاد الجوية الأردنية في عام 2001  ، و بين عامي 2007 و 2008 تم تدريب حوالي 30 موظف في مجالات الأرصاد الجوية المختلفة في كل من تركيا و الصين و السويد و مصر ، أما في عام 2008 تم تركيب 3 محطات رصد جوي في كل من كردلة التي تقع في شمال غور الأردن  وبيت لحم و قرية دوما التي تقع في جنوب شرق نابلس ، وتم تحديث محطتي أريحا وطولكرم ، وفي نفس العام تم توزيع أكثر من 50 محطة مطرية و ذلك من أجل الحصول على البيانات المناخية لأكبر رقعة جغرافية ممكنة من أرض الوطن .

و تتابعت عمليا ارسال موظفي الأرصاد الجوية الفلسطينية ، حيث تم إرسال  17 موظف للتدرب العملي في دائرة الأرصاد الجوية الأردنية في عام 2009 ، بالإضافة إلى مشاركة ممثلي الأرصاد الجوية الفلسطينية في المؤتمرات وورش العمل المحلية والعربية والدولية ذات العلاقة .

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها