بيئة، الموسوعة البيئية

الحلول و البدائل قسم الطاقة المتجددة اطلاق التقرير العالمي حول الطاقة المتجددة 2011
الحلول و البدائل قسم الطاقة المتجددة اطلاق التقرير العالمي حول الطاقة المتجددة 2011

اطلاق التقرير العالمي حول الطاقة المتجددة 2011

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

شهدت ابوظبي اطلاق التقــرير العالمي حول اوضاع الطاقة المتجددة لعام 2011 الذي تصدره شبكة سياسات الطاقة المتجددة للقرن الحادي والعشرين وذلك على هامــش فعاليات المؤتمر السنوي للطاقة المتجدده الذي ينظمه مركز الامارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية ويظهر التقرير لعام 2011 بأن قطاع الطاقة المتجددة يواصل اداءه بشكل جيد على الرغم من استمرار الركود الاقتصادي وخفض الحوافز وانخفاض اسعار الغاز الطبيعي وقد تم اعداد التقرير بتكليف من رين 21 بالتعاون مع شبكة عالمية من الشركاء المتخصصين في الابحاث.



وفي عام 2010 قدم قطاع الطاقة المتجددة نحو 16% من اجمالي الاستهلاك النهائي للطاقة في العالم وساهم في توليد نحو 20% من الطاقة الكهربائية على مستوى عالمي وتشكل الطاقة المتجددة اليوم نحو ربع الطاقة الانتاجية لتوليد الطاقة الكهربائية في العالم كله.

وتشــير التقـديرات الى ان الطاقة المتجددة شكلت نحو 50% من اجمالي طاقة التوليد الاضافية خلال 2010 بما في ذلك الطاقة الكهرومائية التي ارتفعت قدرتها الانتاجيــة بنحو 30 غيغاواط اضافية في العام نفسه وقال محمد العشري رئيس شبكة سياسات الطاقة المتجددة للقرن الحادي والعشرين رين 21 لقد كان الاداء العالمي لقطاع الطاقة المتجددة ايجابيا بالرغم من الاوقات العصيبة التي مر بها العالم واليوم واكثر من اي وقت مضى يستمد مزيد من الناس احتياجاتهم من الطاقةالمتجددة التي تستمر قدراتها في النمو واسعارها في الانخفاض مع استمرار زيادة حصتها في اجمالي الانتاج العالمي للطاقة.

وتعد سياسات الطاقة المتجددة الدافع الرئيسي لنمو القطاع وبحلول اوائل عام 2011 كان لدى ما لا يقل عن 119 دولة اهداف محددة وسياسات لدعم الطاقة المتجددة على المستوى الوطني حيث ارتفع عدد هذه البلدان بأكثر من الضعف مقارنة بمطلع عام 2005 حين كان عددها 55 دولة علما بأن اكثر من نصف هذه الدول هي من البلدان النامية.

و قال عدنان امين المدير العام للوكالة الدولية للطاقة المتجددة آيرينا يعتمد تحقيق النمو المنشود في قطاع الطاقة المتجددة على وجود السياسات الحكومية الداعمة له ومع ذلك فإن قطاع الطاقة المتجددة يتجه بالفعل الى تخفيض تكاليفه الى مستويات منافسة للمصادر الاخرى او انها منافسة فعلا في بعض الاسواق وعلى الصعيدين المحلي والوطني كان لهذه السياسات اكبر الاثر في الدفع قدما بأسواق الطاقة المتجددة والاستثمارات وتطوير القطاع وسيتطلب الانتقال الى مسار تنموي اكثر استدامة قدرا اكبر من التغيير في صياغة السياسات والتشريعات من اجل التغلب على مواطن الضعف في الهيكليات القائمة حاليا.



إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 21:03