بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء تكنولوجيا إطلاق قمر صناعي بتقنية كورية بحتة في عام 2020
الارض والفضاء تكنولوجيا إطلاق قمر صناعي بتقنية كورية بحتة في عام 2020

إطلاق قمر صناعي بتقنية كورية بحتة في عام 2020

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

إطلاق قمر صناعي بتقنية كورية بحتة في عام 2020

عقدت وزارة التعليم والعلوم والتقنية الكورية أمس الأربعاء الاجتماع الرابع لمجلس الفضاء الوطني حيث تبنت خطة لإطلاق قمر صناعي باستخدام التقنية الكورية البحتة في عام 2020 وطبقا للخطة سيتم تطوير قاذفة كورية الصنع بدءا من عام 2010 وحتى عام 2021.

ويهدف مشروع تطوير القاذفة كورية الصنع إلى تطوير قاذفة بثلاثة مراحل حتى عام 2021 من أجل إطلاق قمر صناعي يزن 1.5 طن ليصل إلى المدارات المنخفضة باستخدام التقنية الكورية الخالصة وبدأ هذا المشروع في العام الماضي وسيتكلف تريليونا و544 مليار و900 مليون وون كوري حتى عام 2021 تجدر الإشارة إلى أن تطوير القذائف كورية الصنع يعبر عن رغبة كوريا التي طال انتظارها في مجال الفضاء وفي الوقت الحاضر تمتلك كوريا قدرة مستقلة على إنتاج قمر صناعي لكنها لا تمتلك قدرة على إنتاج القذائف مما يجعلها تطلق أقمارا صناعيا اعتمادا على الصواريخ الأجنبية.

ويتم استغلال تقنية تطوير الفضاء من خلال تحقيق ثلاثة عناصر وهي الصاروخ الحامل والقاذفة والمركز الفضائي وقد نجحت كوريا في تطوير الاقمار الصناعية وتدير حاليا مركز نارو للفضاء ولكن من اهم العناصر وجود القاذفة وحتى الآن فشلت قاذفة نارو كورية الصنع التي تم تطويرها بالتعاون مع روسيا في الإطلاق مرتين ويتطلب تطوير الفضاء مجموعة من التقنيات العلمية المتطورة وعندما نذكر أن كوريا قد حققت معجزة اقتصادية باهرة خلال نصف قرن فقط بعد التغلب على دمار الحرب الأهلية ونثق بأن كوريا ستمارس قدراتها العظيمة في مجال تطوير الفضاء أيضا.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها