بيئة، الموسوعة البيئية

غرائب الطبيعة و الكائنات الحية امراة اخترقت قنبلة وجهها ولا تزال على قيد الحياة
غرائب الطبيعة و الكائنات الحية امراة اخترقت قنبلة وجهها ولا تزال على قيد الحياة

امراة اخترقت قنبلة وجهها ولا تزال على قيد الحياة

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

لقد اطلق لقب المراة المعجزة على بائعة السمك المكسيكية كارلا فلوريس لانها نجت من قنبلة حية استقرت في وجهها.

وبدات تفاصيل تلك الحادثة عندما كانت كارلا والدة 3 اطفال والتي تقيم في سينالوا، تمارس عملها وهو بيع السمك على قارعة الطريق عندما سمعت كارلا دوي انفجار ادى الى طرحها ارضا وشعورها بحرقان في الوجه والدماء يسيل على وجهها ثم كان الامر المهم الا وهو استيقاظها في المستشفى.

تقول كارلا: "ظننت ان صخرة ضربت وجهي" بينما الاطباء لم يتمكنوا من معرفة ماهية الاداة المستديرة العالقة بين فك كارلا وسقف حلقها. وادرك الاطباء، بعد القيام بالاشعة الطبية انها ماهي الا مجرد قنبلة يدوية لم تنفجر بعد، واذا تم انفجارها فان كل شخص يقع في دائرة نصف قطرها 32 قدما معرض للموت، لذلك تم عزل كارلا على الفور.

والمحققون يعتقدون ان القنبلة كانت من ضمن سلسلة من القنابل اليدوية التي اطلقها قاذف القنابل الا ان كيفية استهدافها لكارلا يظل امرا محيرا حتى الآن.

في البداية، لم يرد اي شخص من الاقتراب من كارلا لازالة القنبلة العالقة، لكن بالنهاية 4 اشخاص يتسمون بالشجاعة تطوعوا وهم طبيب متخصص وطبيبا تخدير وممرضة مع اثنين من خبراء التفجير في الجيش المكسيكي، وتمكنوا من انتزاع القنبلة دون ان تنفجر على الرغم من انها قد خسرت نصف اسنانها، اضافة لندبة كبيرة على الجانب الايمن من وجهها الا ان حياتها لم تسلب بعد.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 23 تموز/يوليو 2012 01:15